سوزان: أنا الهانم ومش هروح السجن

ثورة الغضب

الجمعة, 13 مايو 2011 16:39


كشفت مصادر مطلعة لـ"بوابة الوفد" أن سوزان ثابت قرينة الرئيس المخلوع حسني مبارك انهارات وانخرطت في موجة من البكاء فور صدور قرار الحبس، وأنها قالت لأحد المقربين إليها "أنا سوزان الهانم.. ومش هروح السجن".

وأضافت مصادر أن سوزان لم تصدق أنها تخضع للتحقيق الذي استمر معها ثلاث ساعات تقريبًا وانتهى بقرار حبسها 15 يومًا على ذمة التحقيقات أمام مسئولي جهاز الكسب غير المشروع، خاصة بعد أن طمأنها فريق المحامين بأن موقفها سليم بموجب المستندات التي بحوزتهم.

وكان المستشار عاصم الجوهري رئيس جهاز الكسب غير المشروع قد قرر حبس سوزان بعد أن خضعت للتحقيقات

اليوم أمام المستشار خالد سليم رئيس هيئة الفحص والتحقيق حول تضخم ثروتها بما لا يتناسب مع مصادر دخلها الشرعي.

واجه قاضي التحقيق قرينة الرئيس السابق بامتلاكها فيلا فاخرة في حي مصر الجديدة رغم أن ميراثها الشرعي نصف منزل وفدانين من الأراضي الزراعية في مركز مطاي بالمنيا، كما واجهها بالهيمنة على الحساب المصرفي لمكتبة الإسكندرية البالغ 147 مليون دولار تمثل جملة التبرعات "عربية وخارجية ودولية" صرفًا وإيداعًا بعيدًا عن رقابة مؤسسات الدولة.

كما واجه المستشار خالد سليم رئيس فريق التحقيق زوجة الرئيس المخلوع باعتدائها وآخرين على المال العام وإهداره في مشروع القراءة للجميع.

أهم الاخبار