"العليا لإضراب الأطباء": 70% بالقاهرة و90% بالمحافظات

ثورة الغضب

الثلاثاء, 10 مايو 2011 16:44
كتبت- هبة أحمد:

أكدت اللجنة العليا لإضراب الأطباء على أن الإضراب والذى قام به الأطباء اليوم نجح بنسبة 70%فى القاهرة وبنسبة 90% فى المحافظات واشارت اللجنة خلال مؤتمرها الصحفى والذى عقد اليوم بدار الحكمة الى انه كانت هناك محاولات من وزارة الصحة لاجهاد الاضراب الا ان اللجنة تصدت لهذه المحاولات.

مؤكدة أن أحداث امبابة وما تبع ذلك من احداث لم تؤثر على الاضراب وبالنسبة لمصابى هذه الاحداث فقد تم اعطاؤهم الخدمة الصحية اللازمة.
واوضحت اللجنة ان المستشفيات الجامعية لم تشارك فى الاضراب باستثناء مستشفى طنطا والمنوفية وسيتم تحويل الاطباء والذين لم يشاركوا فى الاضراب الى لجان تأديبية هذا بعد وضعهم فى القوائم السوداء.
واضافت اللجنة انه حتى الآن لم تحصل على اى رد من وزارة الصحة
وانه سوف سيتم الاستعداد للاضراب الكامل فى 17 مايو القادم .
ومن جهة اخرى اصدرت وزارة الصحة اليوم بيانا تشير فيه الى ان الاضراب تم بصورة حضارية وان تقديم الخدمة الصحية بالمستشفيات لم يتأثر بالاضراب واشار الدكتور اشرف حاتم وزير الصحة والاسكان الى أن الأطباء كانوا على قدر المسئولية المهنية وأن انتظام تقديم الخدمة تحقق بنسبة تفوق 85%.
ونفى حاتم وجود أي تهديدات من قبل المسئولين بالوزارة للأطباء فى حالة إضرابهم، مشيراً إلى أن منظمى الإضراب هم من يهددون الطبيب الذى لا يشارك فى الإضراب بإحالته للجنة تأديب فى النقابة، رغم أن هذا
التهديد مخالف للقانون وقسم أبوقراط، مؤكداً على أن القانون يحظر الامتناع عن العمل فى المؤسسات الطبية أوالتحريض عليه.
ومن جانبها استنكرت اللجنة الاستشارية للتمريض- المكلفة بدراسة وبحث جميع المعوقات التى تتعلق بمهنة التمريض والعمل على حلها - والنقابة العامة للتمريض ومجلس إدارة النقابة والإدارة المركزية للتمريض، ما تناولته بعض وسائل الإعلام من انضمام نقابة التمريض مع نقابة الأطباء فى إضراب اليوم الثلاثاء.
ونفى نقيب التمريض وجود أى اتفاق مع الأطباء بالانضمام لهذا الإضراب، لافتاً إلى أنه تم الاجتماع بالدكتور أشرف حاتم وزير الصحة والمسئولين عن التمريض بالوزارة وتم عرض مطالبنا أثناء الاجتماع، وقد لاقت قبولاً وترحيباً من الوزير وجار متابعة تنفيذها.
وأضاف أن مهنة التمريض مهنة سامية وهى لا تقل أهمية عن أى فئة أخرى من فئات الفريق الصحى، بل هى حجر الأساس، مؤكداً أنه إذا كانت هناك مطالبات ينادى بها التمريض فنحن كهيئة قادرون على المطالبة بتحقيقها دون الانسياق إلى أى فئة أخرى.

أهم الاخبار