الجندي: ملاحقة رموز الفساد بالإنتربول

ثورة الغضب

الأربعاء, 04 مايو 2011 18:10
القاهرة-أ.ش.أ:

أكد المستشار محمد عبدالعزيز الجندى وزير العدل، حرص الحكومة على حل جميع المشاكل مع المستثمرين بالطرق الودية وبدون التعرض لأية مسئولية جنائية بشرط عدم التورط فى عمليات فساد، وطمأن الوزير المستثمرين الراغبين فى الاستثمار فى مصر بأن الحكومة حرصت على توفير المناخ المناسب

لدعم وتشجيع الاستثمار. وقال الوزير فى تصريح للصحفيين اليوم إن أكبر أعداء الاستثمار هو الفساد، مضيفا أن هناك مشاكل تحل بطرق ودية مثلما حدث فى توشكى .
وأضاف أن الحكومة لا تتخذ أية إجراءات استثنائية
ضد أى مستثمر شريف، وحول بعض رموز الفساد الهاربين إلى خارج مصر، أكد وزير العدل أنه تم ملاحقة هذه الرموز عبر الإنتربول الدولى والذى يتولى ملاحقتهم .. مشيرا إلى أن الإنتربول الدولى يتولى مسئولية ملاحقة الهاربين المطلوبين والذين يتواجدون فى دول غير موقعة على اتفاقية تسليم المجرمين .. وأكد أن مصر لن تترك فاسدا دون معاقبة.

أهم الاخبار