رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سرور لـ"حمودة": أنا أستاذ الجيل

ثورة الغضب

الخميس, 28 أبريل 2011 13:54
كتبت - آيات عزت:


بعث د. أحمد فتحى سرور – رئيس مجلس الشعب السابق - برسالة إلى الزميل عادل حمودة رئيس تحرير صحيفة "الفجر" عبر له فيها عن صدمته ومشاعره الممزوجة بالذهول مما حدث به.. قائلا: "لقد كنت ومازلت مثال الاستقامة فى حياتى وقدوة فى عالم القانون... نذرت حياتى لخدمة القانون فبدأتها عضوا فى الأسرة القانونية ثم أصبحت عضوا فى الأسرة الجامعية وأستاذا للقانون الجنائى.. وأزعم أنى أستاذ الجيل الحالى من رجال القضاء والقانون ... ولا يمكن أن تخلو مكتبة قاض أو محام من مؤلفاتى القانونية". وتساءل سرور عن

المبررات التى يمكن أن نقدمها للعالم الذى انتخبه 12 عاما متتالية رئيسا للمعهد الدولى للقانون فى الدول الفرانكفونية كأول أجنبى عن هذه الدول خلفا لريمون بار رئيس وزراء فرنسا الأسبق ، موضحا أنه كان ملتزما بسيادة القانون وأن المحنة التى مر بها أكدت ذلك ، طالبا من حمودة أن يدعو له ومختتما رسالته بأن يتقى الناس ربهم فيما يقولون أو ينشرون.

ونشرت صحيفة "الفجر" في عددها اليوم إقرار الذمة المالية الذى قدمه

"سرور" عام 1987 قبل تولى وزارة التعليم، والذى جاء فيه أن سرور له وديعة فى بنك مصر بعشرين ألف جنيه ووديعة أخرى ببنك العربى الافريقى بعشرين ألف استرلينى من إيرادات المحاماة وتأليف الكتب بجانب وديعة ثالثة لزوجته زينب محمود الفولى بثلاثين ألف جنيه فى بنك مصر العربى من نفس مصدر إيراد زوجها.

وأضاف التقرير أن سرور لديه شقة إيجار يقيم بها فى جاردن سيتى بجانب ملكيته لعقار بالمعادى( 195 مترا مربعا ) وآخر فى العجمى (700 متر مربع) وثالث فى مصر الجديدة (120مترا مربعا) من إيراد مكتب المحاماة ومدخرات عمله فى اليونسكو، إلى جانب ملكيته لسيارة مرسيدس سوداء وسيارة فلوكس، أما عن ملكيته للأراضى فلديه قطعة أرض فى القطامية.

أهم الاخبار