أحد مصابي الثورة يسافر للعلاج بفرنسا

ثورة الغضب

الأربعاء, 27 أبريل 2011 15:37
كتب– عبدالخالق خليفة:

غادر القاهرة اليوم أحد مصابي ثورة 25 يناير متوجهاً إلي باريس للعلاج بأحد المستشفيات الفرنسية من حروق شديدة بالوجه أصيب بها أثناء مظاهرات التحرير.

وصل المصاب "أحمد حمدي خليفة" 28 سنة داخل سيارة إسعاف نقلته من أحد المستشفيات الخاصة حيث تم السماح للسيارة بالدخول مباشرة إلي مهبط الطائرات
ليستقل الطائرة المصرية المتجهة إلي باريس وبرفقته أحد الأطباء.
يذكر أن 4 من مصابي محافظة الإسكندرية غادروا القاهرة قبل يومين إلي النمسا لاستكمال علاجهم بأحد المستشفيات النمساوية المتخصصة وبرعاية الجالية المصرية هناك.

أهم الاخبار