أطباء مبارك يحذرون من نقله لـ"طرة"

ثورة الغضب

الاثنين, 25 أبريل 2011 12:11
كتب – أحمد راضي:


حذر الفريق الطبي المعالج للرئيس المخلوع حسني مبارك من خطورة نقله إلي مستشفي طرة لعدم وجود أجهزة طبية حديثة، مؤكدين أنهم لن يتحملوا مسئولية نقله، خاصة أن مبارك مصاب بارتجاف أوذيني قد يؤدي إلي توقف القلب إذا ما تم نقله. ويرأس الفريق الطبي المعالج لمبارك د.أنور إسماعيل سلامة ويضم د.محمد أحمد ود.عبدالخالق سعيد ود.عبدالفتاح الغمراوي. وأوضح الفريق

أن الأجهزة الطبية ما زالت في الصناديق وأن تركيبها في مستشفى سجن طرة يحتاج إلي 45 يوماً و15 يوماً أخري للتجربة.
من جانبه قال مصدر أمني إن سبب تباطؤ الأجهزة الطبية هو عدم رغبة وزارة الداخلية في حبس مبارك بطرة لعدم تحمل المسئولية في حالة وفاته وأن قيادات
الداخلية في رعب بسبب الكم الهائل من الوزراء ورجال الأعمال المحبوسين في طرة الذي وصل عدده إلى 35 شخصاً وأنه في حالة الإصرار علي نقله في سجن طرة سيتم إيداعه في أحد العنابر الخاصة بمستشفي المنيل الجامعي الذي تشرف عليه مصلحة السجون وهو ما يسمي بعنبر المعتقلين.
من ناحية أخري ينظر المستشار عاصم الجوهري رئيس جهاز الكسب غير المشروع غداً أمر تجديد حبس د.فتحي سرور رئيس مجلس الشعب السابق لتضخم ثروته من الكسب غير المشروع.

أهم الاخبار