للمرة الثانية ... اعتصام عمال مصر إيران بالشرقية

ثورة الغضب

السبت, 16 أبريل 2011 21:28
الشرقية- ياسر مطري:

عاود  مساء السبت عمال مصر إيران لصناعة الغزل والنسيج بمدينة منيا القمح محافظة الشرقية الوردية الثانية وانضم اليهم الوردية الثالثة اعتصامهم السلمي داخل أسوار الشركة . للمرة الثانية خلال شهر واحد وذلك بعدما أعطي الحاكم العسكري مهلة لإدارة الشركة شهرا بتوفيق أوضاعهم والعمل علي التوصل إلي اتفاق مع العمال و الاستجابة لمطالبهم المشروعة إلا أن إدارة الشركة

أنهت اجتماعها منذ قليل مع مندوب من الحاكم العسكري و مديرية الأمن دون الاستجابة لمطالب العمال وهو ما أجبرهم لمعاودة الاعتصام. جاء اعتصام العمال الأول والثاني احتجاجا على سوء أوضاعهم الاقتصادية وتدني رواتبهم بعد ما اخلف سامي أبو شادي رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب للشركة وعده مع
العمال بصرف 100 جنيه شهريا على الراتب في بند تحت التسوية وعدم صرف 50 % من الراتب الأساسي وعدم رفع قيمة بدل الوجبة من 18 جنيها إلى 120 جنيها أسوة بزملائهم بفرع السويس والفروع الأخري يطالب العمال المعتصمون بالعمل بلائحة الشركة المجمدة منذ سنوات ومنها الترقيات والتسويات ممن حصل منهم على مؤهل اعلي أثناء الخدمة .هدد العمال بنقل اعتصامهم خارج أسوار الشركة وقطع الطريق الرئيسي القاهرة منيا القمح – الزقازيق ما لم يستجب لمطالبهم.

 

أهم الاخبار