مؤيدو مبارك يحتجون أمام ماسبيرو

ثورة الغضب

الخميس, 14 أبريل 2011 17:49
ا ش ا:


تظاهر اليوم الخمس أمام مبنى الاذاعة والتليفزيون "ماسبيرو" نحو 300 شخص ما بين مؤيد ومعارض للتحقيق مع الرئيس السابق حسنى مبارك.

ورفع المتظاهرون الرافضون للتحقيق مع مبارك لافتات تندد بقرار حبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات، كا رفعوا

صورًا وعبارات تأييد له، واتخذوا من ممشى الكورنيش المقابل للمبنى مكانا لتظاهرهم.

على الجانب الآخر أمام البوابة الرئيسية لمبنى الاذاعة والتليفزيون، تجمهر المعارضون للرئيس السابق وسياساته على مدار ثلاثين عاما وكافة

رموز النظام السابق مرددين شعارات تندد بسياسة الحزب الوطنى قبل ثورة 25 يناير.

وسارعت القوات المسلحة بالتعاون مع الشرطة إلى الفصل بين المتظاهرين للحيلولة دون وقوع مصادمات بين الجانبين وتسيير الحركة المرورية حتى لا تحدث أي اختناقات بالمنطقة، فيما أدت تلك التظاهرات إلى تعطل جزئى للمرور فى الشوارع المؤدية إلى ماسبيرو.

 

أهم الاخبار