الكشف عن وقائع فساد بهيئة التنمية الزراعية

ثورة الغضب

السبت, 09 أبريل 2011 18:02
القاهرة -أ.ش.أ:

كشفت هيئة قضايا الدولة عن مخالفات جديدة فى العقود المبرمة بين هيئة التنمية الزراعية وعدد من كبار رجال الأعمال والفنانين والخاصة واحدى الشركات ببيع مساحات شاسعة من الأراضى بطريق القاهرة - الإسكندرية الصحراوى بأسعار زهيدة بغرض استصلاحها وزراعتها.

غير أن الشركة قامت ببيع جزء منها إلى الفنان يوسف شعبان وآخرين، وأن الأرض قد تحولت

جميعها إلى بلاتوهات ومسرح وأماكن تصوير بدلا من زراعتها، ورغم ذلك لم تحرك الهيئة ساكنا رغم مخالفة ذلك للقانون.

وأوضح تقرير لهيئة قضايا الدولة أن الهيئة تراخت فى فسخ العقود مع هؤلاء المخالفين، وطلبت اللجنة القضائية المشكلة من مستشاري هيئة قضايا الدولة والمنوط

بها مراجعة العقود، باتخاذ الاجراءات القانونية واسترداد الأرض وفسخ التعاقد.

وكشف تقرير اللجنة عن مخالفات بالنسبة للأراضى المباعة من هيئة التنمية الزراعية لشركة ساندو رينى بمساحة 22 فدانا بطريق القاهرة - الإسكندرية الصحراوى بغرض استصلاحها وزراعتها عام 2002، وفى عام 2008 قامت الهيئة بمعاينة الأرض فتبين أنها قد تحولت إلى مدينة سكنية وبالرغم من ذلك لم تتخذ الهيئة اي إجراءات حيالها فطالبت اللجنة باتخاذ الإجراءات القانونية بفسخ العقد المبرم مع الشركة.

 

 

أهم الاخبار