مجلس الثورة:48 ساعة مهلة للقبض علي مبارك

ثورة الغضب

السبت, 09 أبريل 2011 17:52
كتب- صلاح شرابي:

أصدر مجلس أمناء الثورة بيانا استنكر فيه الهجوم على المعتصمين السلميين بميدان التحرير فجر اليوم، كما أمهل الجيش48 ساعة للقبض على مبارك وسرعة محاكمته.

وتساءل البيان "من اين يستمد المجلس العسكري شرعيته فى الحكم على الثورة المصرية والثوار انفسهم الذين نكل بهم فجر اليوم بل ادعى التليفزيون الرسمي انهم مخربون وبلطجية كما كان يقال على كل الثوار وقت الرئيس المخلوع..

فما اشبه اليوم بالبارحة؟!".

ورفض البيان التباطؤ فى تنفيذ طلبات الثورة ومحاولة الالتفاف عليها، داعيا الشعب المصري الى العودة مرة أخرى للاعتصام بميدان التحرير وجاء فيه نصا: "إن الثورة لن يحميها الا ابناؤها وليس لها حام آخر، كما يدعى المجلس العسكرى الذى نمهله 48 ساعة للقبض على مبارك وكل

اذنابه ومحاكمتهم قبل نهاية الاسبوع، كما نطالب بمجلس رئاسي مدني به عسكرى واحد فقط والا تكون الشكوك المثارة حول قيادات المجلس العسكرى فى محلها ".

وقال بيان مجلس الامناء إن الشرعية الوحيدة فى مصر هى شرعية الشعب وليس شرعية الجيش، فالشعب هو من قام بالثورة وليس الجيش كما حدث فى انقلاب 1952، لذا ليس من حق المجلس العسكرى فرض قرارات او سن قوانين دون الرجوع للشعب والا فالشعب قادر على انتزاع حقه دون عناء، حسبما جاء في نص البيان.

 


أهم الاخبار