رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اعتصامات ماسبيرو تتجدد.. غدًا

ثورة الغضب

الاثنين, 21 مارس 2011 20:10
كتب- محمد غنيم:

يعتزم العاملون بمبنى التليفزيون المصرى الاعتصام غدا أمام المبنى بماسبيرو ليطالبوا برحيل رؤساء القطاعات بالتليفزيون الرسمى باعتبارهم رموزا للنظام البائد.

وكانت اعتراضات موظفى التليفزيون مستمرة منذ أيام داخل المبنى لكنهم قرروا
الخروج والاعتصام أمام المبنى بعد اعتداءات أمن التليفزيون بقيادة اللواء نبيل الطبلاوى على المعتصمين, تسبب فى زيادة حالة التذمر داخل المبنى, وجاء قرار نقل
الاعتصام إلى خارج المبنى بعد أن قام الأمن صباح اليوم بمنع مديحة الدسوقى موظفة قطاع الأخبار من الدخول للمبنى بمجموعة من اللافتات التى تحمل مطالب المعتصمين.

 

وقد قرر المخرج خالد يوسف والممثل خالد الصاوى الانضمام لاعتصامات ماسبيرو التى ستبدأ ظهر غد الثلاثاء.

أهم الاخبار