صحفي يتهم عبدالله حسن بالتحريض على ضربه

ثورة الغضب

السبت, 12 مارس 2011 14:53
كتبت - مونيكا عياد:


تحقق نيابة عابدين في البلاغ المقدم من عصام هادى الصحفى بجريدة "الأحرار" ضد عبدالله حسن رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير وكالة أنباء الشرق الأوسط في واقعة التعدي عليه بالضرب والسب وتحريض بلطجية للتعدي عليه. واستمعت نيابة عابدين إلى أقوال المجني عليه الذي أكد أمام أحمد فتحي وكيل أول نيابة عابدين أنه تعرض لضرب

علي يد بلطجية حرضهم رئيس تحرير وكالة أنباء الشرق الأوسط مما تسبب في إحداث إصابات بالغة.

وتبين من التحقيقات أن المجنى عليه كان ذاهبا للتضامن مع زملائه الذين كانوا يعبرون عن مشاكلهم بشكل سلمى وبتنظيم وقفة احتجاجية إلا أنه فوجئ بمجموعة من

البلطجية يمنعونه من الدخول ويتعدون عليه و تم نقله إلى مستشفى قصر العينى وحرر المحضر 1691 جنح عابدين.

كما استمعت النيابة أيضا إلى أقوال أحمد حسن الشهاوى وأمينة يحيى وخيرية شعلان الذين أكدوا اعتداء البلطجية علي المجني عليه أثناء تظاهرة بطريقة سلمية.

وقدم هادى صورة من التقرير الطبى الذى يثبت تعرضه للإصابة بكسر فى الأنف والساعد الأيمن بالإضافة إلي سى دى عليه مقطع فيديو كدليل إثبات على الحادث.

أهم الاخبار