رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بدء حرق الوثائق بلاظوغلى

ثورة الغضب

الأحد, 06 مارس 2011 17:42


تجمع أكثر من 3آلاف مواطن أمام مقر أمن الدولة بلاظوغلى, بعد أن تمت مشاهدة أدخنة تتصاعد من داخل الجهاز, محاولين إنقاذ ما يمكن إنقاذه من مستندات الجهاز قبل

أن يتمكن من بداخله من التخلص من جميع الملفات.

استغاث بعض من الموجودين بالقوات المسلحة لمحاصرة المقر, والتحفظ على ما

بداخله من مستندات, وعلى من أشعلوا النيران, واستجوابهم.

لاظوغلى هو القلعة الحصينة التى لم تسقط بيد الثوار حتى الآن, وهو مقر أمن الدولة بالقاهرة, بعد أن ظل لعشرات السنوات مقرا رئيسيا للجهاز, واشتهر بين المعارضين لنظام مبارك" بالسلخانة".

 

أهم الاخبار