متظاهرات: الجيش تعامل بقسوة مع الرائدات الريفيات

ثورة الغضب

الأحد, 06 مارس 2011 17:32
كتب – سعيد حجر ومصطفى عيد :

تظاهرت مئات الرائدات أمام وزارة الصحة بالقاهرة اليوم للمطالبة بتحويلهن فورا على الباب الأول وتثبيتهن أسوة بجميع الموظفات العاملات بمراكز المعلومات على مستوى القاهرة . حيث أكدت مها عمارة إدارة فوة وفتحية صالح إدارة الحامول وجليلة جامع إدارة سيدى سالم وسعاد العنتابلى إدارة دسوق وفتحية خليل إدارة قلين ومها عبد الشكور إدارة سيدى سالم ومنى أحمد محمد القاهرة وسامية أحمد سيد أسيوط أنهن يعملن من نحو 15

الى 20 عاما مؤهلات متوسطة كرائدات ريفيات يقمن بالعمل على أكمل وجه وبرغم ذلك جاءت إشارة أمس الى وزارة الصحة بكفر الشيخ والوزارات المختلفة بتثبيت من هن على الباب الأول ماليات وهن أحدث منا .

وطالبن وزير الصحة بتحويلهن على الباب الأول فورا أسوة بجميع العاملات بمراكز المعلومات على مستوى الجمهورية الذين تم تحويلهم الى الباب

الأول ماليات وتم تثبيتهم .

وأضفن أن السيدة سحر السنباطى رئيس قطاع تنظيم الأسرة أكدت لهن أن السبب وراء عدم تثبيتهن التنظيم والإدارة ووزارة المالية التى تشترط حصولكن على الباب الأول وأنه جارٍ إرسال عقود سنوية لكن للتوقيع عليها الأمر الذى جعل رائدات الريف ينظمن تظاهرة أمام وزارة الصحة اليوم مطالبات بالتثبيت فورا وتحويلهن ماليا على الباب الأول أسوة بمركز المعلومات .

أكدت المتظاهرات قسوة تعامل الجيش معهن وحصولهن على جميع الموبايلات حتى لا يستطيعن التصوير وأضفن أن سيدتين أصيبتا بإصابات بالغة نتيجة اصطدامهما بسيارات مجهولة اقتحمت المظاهرة.

 

أهم الاخبار