رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إصابة 10 ضباط أمن دولة في اشتباكات بالإسكندرية

ثورة الغضب

السبت, 05 مارس 2011 15:58
الاسكندرية – حسنى حافظ وممدوح سلطان واميرة فتحى وشيرين طاهر:

أصيب 10 من ضباط أمن الدولة وعدد من الناشطين السياسيين فى اشتباكات دامية استخدمت فيها الأسلحة النارية والقنابل المسيلة للدموع والحجارة والزجاجات الفارغة امام مقر جهاز أمن الدولة بشارع الفراعنة بمحافظة الإسكندرية.

ووقعت الاشتباكات خلال تظاهرة قام بها المئات من الناشطين السياسيين امام مقر جهاز مباحث أمن الدولة احتجاجا على استمرار العمل بالجهاز وقيام بعض ضباطه بحرق وفرم وتسريب وثائق ومستندات هامة من داخل الجهاز .

وتم نقل الضباط المصابين إلى مستشفى الشرطة، وهم العميد محمد قمرة، والعميد محمد المليجى، والمقدم احمد ثابت، والعقيد محمود بسيونى، والرائد يامن منيسى، والرائد مصطفى سرى ، والرائد محمود الكاتب، والمقدم محمد عبد العزيز، والمقدم محمد فاروق، والرائد محمود المراكبى، بالإضافة إلى أمين شرطة .

كذلك أصيب فى الاشتباكات الناشط السياسى حسن مصطفى ومصور بمكتبة الاسكندرية يدعى عبد الله الدوستاشى بالإضافة إلى 20 مصابا من المتظاهرين تم نقلهم الى مستشفى السلامة إثر إصابتهم باختناقات وجروح وكان اكثر

من 2000 متظاهر احتشدوا امام مبنى جهاز أمن الدولة بعد تسرب أنباء بقيام ضباط الجهاز بتهريب وإخفاء وثائق ومستندات هامة ووجود عدد من المعتقلين السياسيين داخل سرداب بمبنى الجهاز .

وقام المتظاهرون برفع لافتات تطالب بحل جهاز أمن الدولة، كما قاموا بترديد هتافات تندد بضباطه، وقام ضباط الجهاز بإطلاق الاعيرة النارية والمطاطية والقنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين مما ادى إلى اشتعال الموقف وقام المتظاهرون بإلقاء الحجارة والزجاجات الفارغة عليهم وأشعلوا النيران بالمبنى الخلفى للجهاز وتمكنوا من الدخول واقتحام المبنى وغخراج المعتقلين الموجودين داخل سرداب أسفل مبنى الجهاز .

كما قام المتظاهرون بإشعال النيران فى 5 سيارات واوتوبيسين تابعين لجهاز امن الدولة بالاضافة الى تحطيمهم لمدرعة امن مركزى قامت فرق من القوات المسلحة بالتدخل لفض الاشتباكات وفرض طوق امنى حول مبنى الجهاز والشوارع

المحيطة به، كما قامت القوات المسلحة بإخلاء مبنى جهاز أمن الدولة من الضباط والافراد العاملين به، وتأمين مداخل ومخارج المبنى وتسببت الاحداث فى إثارة حالة من الفزع والرعب بين سكان شارع الفراعنة وشارع فؤاد القاطنين بالقرب من مبنى جهاز امن الدولة .

وأكد السكان وجود صعوبات بالغة فى الوصول الى منازلهم بعد أحداث العنف التى شهدتها المنطقة .

ومن ناحية اخرى شهدت مدينة الاسكندرية طوال ليلة يوم الجمعة أحداث بلطجة وحرائق بمناطق كرموز وراغب وغيط العنب والعجمى، حيث تصاعدت المشاجرات بين مجموعة من البلطجية بالقرب من كوبرى راغب مما تسبب فى إصابة العشرات من المواطنين واشتعال الحرائق بالكوبرى .

كما شهد شارع سيدى ياقوت العرش بمنطقة السيالة بحى الجمرك اشتباكات عنيفة بالاسلحة النارية بين اكبر عائلتين شهيرتين بتجارة المخدرات مما أدى إلى إصابة عدد كبير من أفراد العائلتين اضطر أفراد الجيش الى التدخل للسيطرة على الموقف وعقد مصالحة بين العائلتين وتمركزت قوات من الجيش بالمنطقة تحسبا لاندلاع الاشتباكات مرة أخرى .

كما شهدت منطقة مسجد القويرى بمنطقة العجمى اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الاسلحة النارية والبيضاء بين مجموعات من البلطجية مما أدى الى إصابة العديد منهم ، تم نقلهم للمستشفى لتلقى العلاج .

 

أهم الاخبار