"التحرير": عاقبوا مجرمي "الجمل"

ثورة الغضب

الخميس, 03 مارس 2011 10:35
كتب- محمد القماش:


واصل مئات المتظاهرين اعتصامهم المستمر منذ أسبوع, للمطالبة بإسقاط حكومة د.أحمد شفيق، وحل المجالس المحلية, معلنين إحياء الذكرى الأولى لمعركة الجمل والحصان التى راح ضحيتها15 شهيدًا على الأقل. وطالب المعتصمون بالقصاص من مرتكبيها القابعين فى منصابهم حتى اللحظة.
وقرر المعتصمون الدخول فى اعتصامات مفتوحة غدًا, مهددين بالاعتصام أمام

الأماكن الحيوية والحساسة فى الدولة لتنفيذ مطالب الثورة.
وتوافد العشرات من المحافظات المختلفة على ميدان التحرير استعدادًا للمظاهرات المليونية غدًا, ونصبوا الخيام التى كتبوا عليها مطالبهم وشعارات مثل: "مازالت حكومة المعركة فى السلطة"، و"مازالت رءوس الفساد قابعة فى
مناصبها".
وطالبوا بمحاسبة رءوس الفساد الذين لم يحاكموا, وعلى رأسهم الرئيس السابق حسنى مبارك, وجمال مبارك, وفتحى سرور, وزكريا عزمى, وحسين سالم, ويوسف والى, وعاطف عبيد.
ودعا المعتصمون إلى حل جهاز أمن الدولة أداة النظام السابق, ومحاسبة معاونيه من رجال أعمال الحزب الوطنى ممولى المعركة البشعة, مؤكدين أنهم لن تغمض لهم عين حتى رد حق الشهداء والجرحى, وعودة أموال البلاد المسروقة, وتطهيرها من الفساد.

أهم الاخبار