رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تليجراف: مخاوف من "مبارك" جديد

ثورة الغضب

الأحد, 20 فبراير 2011 08:24
كتب – جبريل محمد:

مخاوف من تعيين مبارك جديد

كشفت صحيفة بريطانية النقاب عن وجود مخاوف في الشارع المصري من أن يتم الدفع برئيس جديد لا يختلف عن الرئيس حسني

مبارك الذي أطاحت به الثورة الشعبية.

 

وقالت صحيفة "الديلي تلجراف" في عددها الصادر اليوم الأحد إن الشارع المصري يؤكد أن الثورة لم تنته لان مطالبها لم تتحقق بعد، خاصة إقالة الحكومة التي عينها مبارك وإلغاء قانون الطوارئ.

وتشير الصحيفة إلى أن المخاوف

بدأت تتسرب للمصريين من عودة مبارك جديد لسدة الحكم ، خاصة وأن احتفالات النصر يوم الجمعة شهدت ما بدا أنه نهاية لشهر العسل بين المتظاهرين والجيش، إذ كسر المحتجون حاجز عدم انتقاده.

وتوضح الصحيفة أن المحتجين متشككون في إمكانية قيام إصلاح حقيقي في البلاد، وأن الخوف الأكبر هو من يتم تقديم

جنرال متقاعد أو احد رموز النظام القديم لمنصب الرئاسة.

ومع سيولة الوضع، وما يبدو من تباين بين قطاعات المحتجين ـ على حد قول الصحيفة ـ بعد الإطاحة بمبارك، يسهل الدفع بمرشح يمكنه من الاحتفاظ باليد العليا في أمور الحكم.

وتشير الصحيفة إلى أنه من الأسماء المطروحة للترشيح للرئاسة في مصر في الصيف المقبل رئيس الأركان الحالي الفريق سامي عنان، الذي سيكون عليه أن يستقيل من منصبه ليترشح للرئاسة، إلا انه يؤخذ على عنان أنه مقرب جدا من الرئيس السابق حسني مبارك.

 

أهم الاخبار