العادلى يرفض الإقامة مع هشام طلعت

ثورة الغضب

السبت, 19 فبراير 2011 13:22
كتب – يسرى شبانة وإبراهيم قراعة :


رفض حبيب العادلى وزير الداخلية السابق المتهم بغسيل الأموال الإقامة في زنزانة رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى المتهم بقتل المطربة سوزان تميم وفضل الإقامة داخل زنزانة انفرادية تبلغ مساحتها 3 أمتار فى 2 متر . وعلمت "بوابة الوفد "أنه منذ حضور العادلي إلى سجن المزرعة لم يتناول سوى جزء بسيط من طعامه الذى اشتراه من كافتيريا السجن ليتمكن من تناول بعض الأدوية .
وغضب وزير الداخلية السابق من قيام عدد من ضباط وأفراد السجن بتصويره أثناء دخوله بوابة السجن من الخارج حيث قال لهم: "عيب كده غلط يا رجالة"، فرد عليه أحد الضباط "انت اللى ضيعتنا"، وتم تبادل وإرسال مقاطع الفيديو عبر البلوتوث .
أما أحمد عز وزهير جرانة والمغربى فأقاموا على بعد عدة أمتار من العادلي

وفضل كل منهم الإقامة فى زنزانة انفرادية والبعد عن باقى المساجين، بينما أصيب جرانة بحالة من الذهول ودخل فى نوبة بكاء وأخذ يهذى بكلمات غير مفهومة، بينما تظاهر أحمد عز بالتماسك إلا أنه كان دائم التردد على دورة المياه طوال الليلة الماضية.
وارتدى المتهمون الأربعة الملابس البيضاء التي قامت إدارة السجن بصرفها لهم ومكتوب عليها كلمة "تحقيق"، وتم تقديم الوجبة الغذائية المقررة لهم وسحب الهواتف المحمولة الخاصة بهم وقامت إدارة السجن بوضع حراسة مشددة عليهم خوفًا من إيذائهم أنفسهم.
شاهد الفيديو

أهم الاخبار