القرضاوى بالتحرير: انتصرنا على الظلم

ثورة الغضب

الجمعة, 18 فبراير 2011 11:21
الوفد –متابعات:

القرضاوي

أدى أكثر من مليونى مواطن صلاة الجمعة، بميدان التحرير، الذى احتشدوا به وبالشوارع المحيطة به منذ الصباح الباكر، للاحتفال

بانتصار ثورة 25 يناير.

 

وأكد الشيخ يوسف القرضاوى فى خطبة الجمعة التى القاها من وسط الحشود المليونية، أن اليوم هو يوم أبناء مصر جميعا ..مسلمين وأقباط، مطالبا بأن يتم تسمية ميدان التحرير الذى شهد مولد ونجاح الثورة اعتبارا من اليوم بميدان شهداء ثورة 25 يناير.

وقال الشيخ القرضاوى إن هذه الثورة لم تكن ثورة عادية بل

ثورة ملهمة ومعلمة للعالم أجمع ، مؤكدا أن الشباب الذى حقق النصر فى هذه الثورة لم ينتصر فقط على النظام السابق بل على الظلم والباطل والسرقة والنهب والأنانية.

وأضاف قائلا : " أن الشباب الذى قام بهذه الثورة لم يكن ليخذل أبدا، حيث أن الله وعد بنصر المؤمنين وإقرار الحق على الباطل ..فللباطل ساعة ودولة الحق الى قيام الساعة"، مشيرا

الى أن كافة فئات المجتمع المصرى شاركت فى تلك الثورة بتوجهاتهم الدينية والفكرية والمهنية والسياسية وفئاتهم العمرية فى بوتقة واحدة حققت انتصار الثورة.

وهتف الشيخ القرضاوي قائلاً :" الشعب يريد تطهير البلاد" و " حسنى مبارك ساب القصر.. واعوانه لسه بيحكموا مصر " .

وردد المحتشدون وراء القرضاوي هتافاته التى ترددت فى جميع أركان الميدان المكتظ بالمواطنين الذين توافدوا من شتى ربوع مصر منذ الساعات الاولى من صباح الجمعة.

ودعا الدكتور القرضاوي رئيس  رابطة  علماء المسلمين  في خطبته  بميدان التحرير بإقالة  حكومة شفيق ، واعتبر أن تشكيل هذه الحكومة باطل  لأنه صدر من العهد البائد .

 

أهم الاخبار