دمياط.. احتفال شعبي بنجاح الثورة

ثورة الغضب

الخميس, 17 فبراير 2011 09:13
دمياط- هشام الولي:

احتفال شعبي بنجاح الثورة

نظم عدد من رجال الأعمال بدمياط حفلا تحت شعار "الشرطة والجيش والشعب يد واحدة" من أجل استقرار مصر. شارك في الاحتفال اللواء عصمت رياض مدير أمن دمياط والعميد أركان حرب محمد إسماعيل الحاكم

العسكري بدمياط، والمحاسب خضر الشهاوي السكرتير العام المساعد لمحافظة دمياط نيابة عن د.محمد محمود يوسف محافظ دمياط وعدد من علماء الإسلام ورجال الدين المسيحي وجماهير
كبيرة من جميع الأطياف.

في بداية الاحتفال طلب اللواء عصمت رياض مدير أمن دمياط الوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء ثورة التغيير من أبنائنا الشباب، وأكد أنه في القريب العاجل ستعود الشرطة إلى الشوارع وإلى عملها المعتاد حتى يعود الأمن والأمان للمواطن.

ثم تحدّث العميد أركان حرب محمد إسماعيل الحاكم

العسكري محذرا أبناء دمياط من الفئة القليلة التي تسعى إلى التخريب والهدم والاستيلاء على أملاك الغير مثل الشقق بمدينة دمياط الجديدة وبعض الأراضي المملوكة للدولة، والأفراد الذين يثيرون الفتنة.

واستقبل الحضور الأب بندلامون راعي كنيسة الروم الأرثوذكس بالتصفيق الحاد لموقفه الوطنى وتضامنه مع شباب الثورة بدمياط، وتحدث مدير عام الأوقاف عن مدى ترابط أبناء الشعب المصري يدا واحدة بجميع طوائفه في إرساء مبادئ الحرية من خلال مطالباتهم من تعديلات في الدستور من أجل مستقبل مشرق لمصر.

 

 

أهم الاخبار