ائتلاف شباب 25 يناير: ثورة حتى النصر

ثورة الغضب

الاثنين, 14 فبراير 2011 20:38
كتب - محمد القماش:


أكد ائتلاف شباب ثورة 25 ينايرأن الثورة مستمرة حتى تحقيق كافة مطالبها المشروعة لتحقيق نصر كامل,وذلك بعد تنحى الرئيس حسنى مبارك عن منصبه, وتولى المجلس الأعلى للقوات المسلحة إدارة شئون البلاد.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد بمقر جريدة "الشروق" اليوم, وحضره لفيف من الشخصيات العامة أبرزهم الدكتور أسامة الغزالى حرب رئيس حزب الجبهة الديمقراطية, وإبراهيم المعلم, والإعلاميان أحمد منصور,

ودينا عبدالرحمن.

وطالب أعضاء ائتلاف الثورة المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإلغاء الدستورالقديم, ووضع دستور جديد وذلك عقب تشكيل مجلس شعب جديد يمهد لجمهورية برلمانية, بما يقلص من صلاحيات رئيس الجمهورية, والفصل بين السلطات الثلاث, إلى جانب الغاء حالة الطوارئ, والمحاكم الاستثنائية, والأحكام العرفية.

كما طالبوا بحل حكومة تسيير الأعمال الحالية

لارتباطها بالنظام السابق,وتشكيل حكومة ديمقراطية يترأسها شخصية وطنية يتوافق عليها الجميع, ولايحق لأعضاء الحكومة الترشح فى الانتخابات الرئاسية أوالبرلمانية المقبلة, بالإضافة إلى حل الحزب الوطنى وتسليم أمواله ومقراته للدولة وشدد ائتلاف الثورة على ضرورة إطلاق الحريات كحق تكوين الجمعيات والنقابات, وإصدار الصحف بدون قيود, والإفراج عن كافة المعتقليين السياسيين قبل وبعد ثورة 25يناير, وإلغاء جهاز مباحث أمن الدولة, وإلغاءتوجيه المجندين لقطاع الأمن المركزى.

وطالبوا بسرعة تنفيذ أحكام القضاء النهائية وأبرزها طرد الحرس الجامعى ووقف تصدير الغاز لإسرائيل.

أهم الاخبار