المعارضة تطلب استرداد الأموال المنهوبة

ثورة الغضب

السبت, 12 فبراير 2011 14:42
القاهرة - أ ش أ :


أشادت أحزاب المعارضة والقوى السياسية فى مصر بما حققته ثورة الشباب من الإصرار على تنحى النظام عن الحكم بالكامل ، مشيدين بدور القوات المسلحة فى حماية الوطن والمواطنين طوال فترة الانتفاضة. وطالبت أحزاب المعارضة بضرورة استرداد الأموال التى نهبت من البلاد والتحقيق مع المفسدين ومصادرة أموالهم التى حصلوا عليها بدون وجه حق ، كما أكدت الأحزاب على ضرورة عدم إطالة الفترة الانتقالية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة وعودة الحياة المدنية إلى البلاد.
ودعا الأستاذ ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل إلى ضرورة إجراء انتخابات حرة ونزيهة لرئيس الجمهورية ومجلسى الشعب والشورى والتأكيد على الإشراف القضائى وإبعاد سلطة رأس المال عن البلطجة والسلطة.
وأكد ضرورة سرعة إجراء التعديلات الدستورية واستغلال خامات وسواعد الشباب فى بناء تنمية شاملة وقوية ، قائلا " خريطة الطريق للمرحلة القادمة لابد أن تضع حدا لمواجهة البطالة التى وصلت إلى 12 مليون شاب عاطل".
ومن جانبه ، أكد الدكتور رفعت السعيد رئيس حزب التجمع على ضرورة ثقة الشعب المصرى فى القوات المسلحة لإقامة وطن حر ديمقراطى متسامح وتحقيق العدالة الاجتماعية والتنمية الشاملة.
وناشد المجلس الأعلى للقوات المسلحة بسرعة عودة الأموال المسروقة ليستفيد منها الشعب وبمحاربة الفساد والغش ، داعيا إلى ضرورة الاهتمام برفع الحد الأدنى للأجور وحل مشكلة البطالة

والمعاشات ومشاكل الفلاحين مع بنوك التنمية والائتمان الزراعى والاهتمام بالفقراء.
ودعا الأستاذ موسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد إلى أن تكون التعديلات الدستورية شاملة وأن يتم تشكيل اللجان المتخصصة للتعديلات الدستورية بسرعة بالإضافة إلى الإفراج الفورى عن جميع المعتقلين السياسيين ورعاية الشباب الذى يمثل أكثر من 60 بالمائة من سكان مصر.
كما أشاد الدكتور عارف الدسوقى نائب رئيس حزب الغد بتجاوب الجيش مع مطالب الشباب منذ بداية الثورة ، مناشدا الشباب الهدوء والانضباط وعودتهم لأعمالهم وجامعاتهم ومنازلهم والحفاظ على ما حققوه من إنجازات ، وطالب بإدارة هادئة للبلاد وبدون أى ضغوط من الخارج وتحقيق المطالب الشعبية المشروعة.
وأكد ضرورة تعاون كافة الأحزاب والقوى السياسية وتقديم العون بصدق وأمانة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة لإعادة ترتيب البيت ووضع استراتيجية لخريطة الطريق لتنمية مصر لاستعادة الخسائر التى تكبدها الاقتصاد المصرى.

أهم الاخبار