رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"شباب الوفد" يشيد بالجيش ويتوعد الفساد

ثورة الغضب

السبت, 12 فبراير 2011 10:46
كتب : صلاح شرابي


بفرحة هيستيرية عارمة استمر شباب حزب الوفد في الاحتفال داخل ميدان التحرير بعد تنحي الرئيس مبارك. وأعرب "شباب الوفد" عن سعادتهم البالغة بتحقيق الهدف، الذي شارك فيه كافة أطياف الشعب، وسقوط النظام الحاكم ورحيل الرئيس بعد أن استمروا في التظاهر والاعتصام داخل الميدان منذ 25 يناير الماضي.
وأعلنوا تأييدهم الكامل لما قامت به القوات المسلحة خلال الفترة الماضية، موجهين لها التحية والتقدير، لدورها في الحفاظ علي استقرار الوطن وعودة الهدوء

إليه، مطالبين إياها بالاستمرار في إجراء الإصلاحات المنشودة.
ورحبوا ببيان القوات المسلحة الذي أكدت فيه أنها لم تأت بديلاً للشرعية التي يريدها الشعب، مما يعني احترام المصريين وحقهم في اختيار حاكمهم وتحديد مستقبلهم.
وطالب "شباب الوفد" جموع المصريين بترك ساحات المظاهرات في جميع أنحاء الوطن حتي يعم الأمن والاستقرار فيه ويتمكن الجيش من استعادة الوجه الحضاري للبلاد وإدارة شئون
الوطن.
كما طالب شباب الوفد القوات المسلحة بملاحقة الفاسدين الذين نهبوا خيرات الوطن وأخرجوا أمواله إلي بنوك الخارج وباعوا واستولوا علي أراضيه بأبخس الأثمان.
وأعلن شباب المحامين عن رفع دعاوي قضائية لملاحقة الرئيس والوزراء الفاسدين مالياً وجنائياً حتي يعود لكل مواطن حقه في ثرواته المنهوبة.
وطالبوا بتغيير اسم محطة مترو "مبارك" إلي محطة "الشهداء"، كذلك عمل نصب تذكاري لهم داخل ميدان التحرير تخليداً لذكراهم.
ووجه شباب الوفد الشكر والتقدير إلي لجنة الإعاشة بالحزب التي تضم حسام الخولي وسمير بحيري ومحمود دشيشة ومحمد المنهراوي وأحمد القصاص والسيد الصاوي ومحمد الطناني ومحمد شعيشع وسامي الطراوي.

أهم الاخبار