الأهرام: الشعب أسقط النظام

ثورة الغضب

السبت, 12 فبراير 2011 08:32
الوفد – متابعات:

 الشعب أسقط النظام

رحبت الصحف الصادرة السبت، ومنها الحكومية كـ"الأهرام والجمهورية" والمستقلة، بالمرحلة الجديدة التي دشنها تنحي حسني مبارك عن الرئاسة.

وعنونت صحيفة الأهرام "الشعب اسقط النظام. شباب مصر أجبر مبارك على الرحيل".

من جهة أخرى، وفي مقال بعنوان "لا لجيل الثلاثينات"، انتقدت الأهرام الأمين لجامعة الدول العربية عمرو موسى والرئيس السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي ونائب الرئيس السابق عمر سليمان لإعلانهم في اوقات مختلفة استعدادهم قيادة البلاد.

وقالت الأهرام إن "كل الوجوه التي احتلت السياسة الرسمية لسنوات سنوات عليها ان

تصمت الى الأبد".

أما الجمهورية، فكتبت في عناوينها "مبارك يتنحى والجيش يحكم. انتصرت ثورة 25 يناير. القوات المسلحة تحيي مبارك على ما قدمه للبلاد حربا وسلما وتؤكد انها ليست بديلا للشرعية".

وتناولت افتتاحيتها التي حملت عنوان "70 مليارا؟" المعلومات التي تحدثت عن امتلاك مبارك واسرته سبعين مليار دولار.

وقالت الصحيفة "بغض النظر عن صحة هذا الأمر فإن شعبية مبارك التي قامت على أنه "نصير محدودي الدخل والفقراء تحطمت".

وأضافت "الشفافية مطلوبة من الرئيس القادم، من حقنا ان نعرف ثروته قبل وبعد المنصب".

والفكرة نفسها كررتها صحيفة اخبار اليوم الحكومية ايضا. وعنونت "ورحل مبارك. قواتنا المسلحة: انا الشعب".

وفي الصحف المستقلة، عنونت المصري اليوم "الشعب أراد وأسقط النظام" و"لو مت يا امي ما تبكيش أموت علشان بلدي تعيش".

وكتبت في صفحتها الاولى "الفارق كبير بين ثورات الشعوب وثورات الجيوش، فالثانية (...) يمكن ان يقال عنها انها انقلاب عسكري" اما الثورات الشعبية فتبقى "خارج اطار التصنيف، وتستمد شرعيتها من الشعب" وحده.

أما الشروق فعنونت "ارفع رأسك انت مصري" بينما كتبت الدستور "اخيرا تنحى".

وكتبت صحيفة نهضة مصر "الشعب حاصر التلفزيون وقصر الرئاسة (...) والفرحة زلزلت الميدان".

 

أهم الاخبار