رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محمد البلتاجي: ليس هناك وعد بالأخطاء

ثورة الغضب

الخميس, 10 فبراير 2011 23:03
كتب - أحمد السكري :

قال الدكتور محمد البلتاجى عضو مكتب الارشاد بجماعة الاخوان المسلمون تعليقا على كلمتي الرئيس مبارك ونائبه عمر سليمان أن كلا الخطابين للرئيس ونائبه لم يقدما اية أعتذارات حقيقية للشعب المصرى أو وعد فعلى بتصحيح الاخطاء ولا زال الخطاب الرئاسى تسيطر عليه لغة الاشارة الى الاجندات الخارجية

,اعتبار الشبابل دعاة فتنة ومأجورين وكأن هناك خصومة بين النظام والثورة

 

واكد البلتاجى أن الخطاب الثانى للرئيس لازال يدور فى فلك الخطاب الاول بنفس اللغة والصياغة ،مشيراً الى ان نائب الرئيس حمل

أتهامات وتخوينات وبالتالى زاد من صدمة الجماهير. وأكد الدكتور عصام العريان المتحدث الاعلامى أن الجماعة بصدد أعداد بيان مناسب للرد على كلا الخطابين

بينما أكد سعد الحسينى عضو مكتب أرشاد جماعة الاخوان المسلمون ان الشعب والاخوان وهم فصيل منه لن ينصرفوا من الميدان حتى تتحقق مطالبهم وعلى رأسها رحيل مبارك

ووصف الامر بأنه معقد ومتشابك ويستدعي دراسة متأنية ، مشيراً الى ان مبارك

تسبب فى ال 15 يوماُ الماضية فى مقتل نحو 300 مواطن مصرى بينما نهب رجاله عشرات المليارات من الدولارات

وقال عصام الشريف المنسق العامة للجبهة الحرة للتغيير السلمى أن الخطاب حمل لهجة أستفزازية لمشاعر المعتصمون بميدان التحرير مؤكداً على مواصلة الاعتصام بالميدان وتجهيز مسيرات غداً الى قصر الرئاسى

وشددت أنجى حمدى المنسق الأعلامى لحركة شباب 6 ابريل على ضرورة تكاتف القوى السياسية فى الوقت الحالى على محاربة النظام وعلى رأسة مبارك لاجباره على الرحيل والتنحى واشارت الى استمرار الحركة فى الاعتصام مع المتظاهرين فى التحرير حتى يرحل مبارك واسنتكرت أصرار عمر سليمان على وصف الشباب الثائرون بتنفيذ أجندات خارجية

شاهد الفيديو

أهم الاخبار