رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلف: القوات المسلحة الضامن لتنفيذ وعود النظام

ثورة الغضب

الأربعاء, 09 فبراير 2011 17:16
كتب -محمد كمال الدين:

أعرب اللواء محمود خلف رئيس أركان الجيش الثالث الميداني وقائد الحرس الجمهوري السابق، عن عدم ثقته في تحقيق النظام الحاكم لمطالب الشباب المتظاهر في ميدان التحرير

بتنحي الرئيس حسني مبارك عن الحكم، لكنه أكد أن القوات المسلحة هي الضامن الوحيد لتنفيذ هذه الوعود التي وعد بها الرئيس بعدم الترشح للرئاسة في الانتخابات القادمة.
وقال اللواء خلف في محاضرته للإعلاميين بأكاديمية ناصر العسكرية الاربعاء: إن النظام أعلن
عن تنحيه بالفعل بعد تأكيد الرئيس مبارك عدم الترشح للرئاسة، مؤكدا أن الفترة المتبقية في ولاية الرئيس هي فقط لضرورة تغيير الدستور وحل مجلس الشعب بعد الموافقة على تعديل مواد الدستور.

كما طالب بإلغاء القيود المفروضة أمام تشكيل الأحزاب والتي تحول دون قدرة أي حزب على الإعلان عن نفسه، مؤكدا أن ممارسة الحقوق

السياسية حق دستوري وشرعي، منبها المتظاهرين من شباب التحرير باستغلال الفرصة وتشكيل حزب يعبر عن إرادتهم خاصة بعد أن أظهروا للعالم كله مقدرتهم على التغيير وقدرة التعبير عن أرائهم في قضايا المجتمع.

وأشار إلى أن تشكيل هؤلاء الشباب لحزب شرعي لهم سيحدث تغييرا جذريا في الخريطة السياسية الجديدة في مصر، وهو ما يهدد الاحزاب السياسية غير الفاعلة في المجتمع والتي لا يتجاوز عدد أعضائها أصابع اليد الواحدة، منبها الشباب على ضرورة رفض أي تدخل أجنبي وخاصة حزب الله و إيران في الشئون الداخلية المصرية.

 

أهم الاخبار