رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قال ان المرجعية ستكون لنتائج الحوار

شفيق يعتذر عن مذبحة التحرير

ثورة الغضب

الخميس, 03 فبراير 2011 12:55
القاهرة - بوابة الوفد:

الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء

كرر الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء اعتذاره عما حدث أمس في ميدان التحرير، من هجوم بلطجية الوطني على المعتصمين فيه.

وشدد شفيق، في مؤتمر صحفي عصر اليوم، على محاسبة جميع من تورطوا فيه، سواء بالمشاركة أو بالإهمال، مشيرا إلى شعوره بالمسئولية عما حدث بحكم منصبه ومسئولياته، وأن التحقيق لن يستثني أحدا.

وأكد حق الشباب في التظاهر وإبداء آرائهم، لكنه طالب ببدء العمل لحل الأزمة، وإعادة الأمور إلى

طبيعتها.

وكان شفيق قد أعلن، لقناة "بي بي سي" العربية، إن دور البرلمان الحالي سيكون فقط تمرير ما يتفق عليه المشاركون في الحوار الوطني.

وأضاف أن بقاء الرئيس مبارك في الحكم خلال الستة أشهر القادمة مهم للحفاظ على رأس النظام، وتمرير الإجراءات اللازمة خلال الفترة الانتقالية. وأوضح أن المرجعية ستكون لما يتفق عليه على مائدة الحوار.

وفيما يتعلق بمطالبة المتظاهرين بحل البرلمان أشار شفيق إلى أن كل الأمور مطروحة للحوار، وأن دور البرلمان سيقتصر فقط على تمرير ما يتفق عليه.

وكان رئيس الوزراء قد قال فى مداخلة مع القناة الأولى للتليفزيون:" كفانا خسائر، لأن ما يحدث الآن لا يقبله مواطن، ودعا جميع الأطراف الى الحفاظ على مصر، ولم الشمل، وترجيح العقل حتى نصل الى حلول لهذه المشاكل.

وأعرب عن أمله أن تخلص النوايا الصادقة للخروج من هذا المأزق، وعبور الأزمة الحالية حتى نتفرغ لعملنا وتعود قوات الشرطة إلى عملها، كى تعود الأمور إلى طبيعتها.

 

أهم الاخبار