أديب : ما حدث بالتحرير مجزرة أخلاقية

ثورة الغضب

الخميس, 03 فبراير 2011 00:01
كتب : محمد ماهر

أكد الاعلامي عماد الدين أديب أن ما حدث بميدان التحرير عمل اجرامي مخطط بكل المقاييس وليس اعتباطي وقبل أن يكون موجة لهؤلاء الشباب فهو موجة الي الرئيس مبارك .

 

وأوضح  أديب بأنة كان سوف يلوم الشباب من متظاهري التحرير علي عدم الانسحاب لولا ما حدث من تخريبات من قبل بعض المتظاهرين الأخرين  .

وأشار أديب  بأنه حذر الشباب في مصطفي محمود من عدم الذهاب الي ميدان التحرير خشية من الاصطدام مع متظاهرين في التحرير .

كما صرح أديب في حوارة مع الاعلامي معتز الدمرداش بفضائية المحور الي أن بعض من متظاهري مصطفي محمود قد ذهبوا الي ميدان التحرير وكان لهم هدف واضح للقيام بأعمال تخريب وبلطجة

وكانوا يريدوا أن ينتقصوا من حالة التنفيس لدي المتظاهرين .

وحذر أديب بأنه اذا ضرب الجيش أبنائة ستنهار الدولة وليس الرئيس وأن ما حدث في ميدان التحرير اليوم أقوي مما حدث في يوم الجمعة السابقة .

وقال أديب أن التاريخ سيكشف عن مجزرة أخلاقية بين قوي في الداخل والخارج  اشتركت جميعها علي توصيلنا الي هذة الفوضي .

وندد أديب بأن الشعب هو الذي سيختار الرئيس وليس أمريكا التي ستختار رئيسنا .

أهم الاخبار