رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قال إن التغيير الوزاري مسئوليةالرئيس

الشريف: قياداتنا لا تعرف الهروب

ثورة الغضب

الخميس, 27 يناير 2011 15:50
كتب - احمد ابوحجر :

نفي صفوت الشريف الأمين العام للحزب الوطنى إتخاذ الحزب لأي إجراءات استثنائية أو فورية لمواجة المظاهرات الغاضبة للشباب المصري التى اندلعت قبل ثلاثة أيام ,

وشدد علي المؤسسية التى يتعامل بها الحزب في مواجة الأزمات ,قائلا "الحزب لا يبحث عن رودود أفعال إنما يتعامل وفق سياسات موجودة وراسخة لديه من فترات بعيدة, مشددا علي أنه لم يسمع عن تغيير وزارى موضحا أنه مسئولية الرئيس مبارك .
ونفي" الشريف" في المؤتمر الصحفي الذي عقده الحزب الوطنى أمس, عقب اجتماع هيئة المكتب هروب عدد من قيادات الحزب خارج مصر قائلا"قيادات الحزب وقيادات مصر لا تعرف الهروب
,واحنا كمان معندناش بطحة نخاف منها, موضحا كل وقتنا لخدمة مصر وسنظل شامخين وموجودين لخدمته, مشددا على أن مطالب الشباب المصري الذي تظاهر يوم الثلاثاء الماضي فوق رؤسنا .

وأضاف ان الحزب لايسأل عن الإجراءات الأمنية التى استخدمت مع المتظاهرين, مشيرا إلى أن الأمن تعامل بسياسية ضبط النفس وبموضوعية مع الشباب المتظاهر, مشددا علي أن خروج الآلاف للمظاهرات هو افراز لمناخ الحرية والديمقراطية التى أشاعها النظام المصري ,مضيفا أن الشباب المصري المتظاهر رفض السماح لبعض أصحاب المصالح السياسية

والداعين للفوضي الخلاقة وغير الخلاقة في الخروج عن الشرعية والدستورية.

ودعا الشريف إلى إقامة شعائر صلاة الجمعة اليوم بشكل هادئ وآمن ولا يعرض المصلين ولا مصر للخطر, مشددا علي أن مصر لها طبيعتها الخاصة المختلفة عن باقي الدول والتى يجب ألا نتشبه بهم.

وقال الشريف إن هيئة مكتب الحزب تابعت القضايا التى أثيرت والمظاهرات التى وقعت يوم الثلاثاء الماضي, مؤكدا تقدير الحزب لحرية الرأى والتعبير وحق الشباب في التعبير عن رأيه ووجهة نظره بكافة الوسائل, مضيفا أن سياسات الحزب تنحاز دائما لمطالب الجماهير, والشباب قائلا إن الشباب هو قلب الحزب ونبضه .

وأشار إلي متابعة الحزب للحكومة في تنفيذها لتكليفات الرئيس مبارك في القضايا التى تشغل فئات الشعب من البطالة والأجور والأسعار والمعاشات, مشددا علي استمرار الحزب في التنسيق مع الحكومة لتنفيذ تلك التكليفات .

 

أهم الاخبار