العثور على رفات يعتقد أنه لثربانتس

ثقافة

الأربعاء, 18 مارس 2015 17:22
العثور على رفات يعتقد أنه لثربانتس
القاهرة – بوابة الوفد

أعلن علماء آثار، الثلاثاء، أنهم عثروا على رفات يعتقد أنها للكاتب ميغيل دي ثربانتس، صاحب رواية "دون كيشوت" الشهيرة، الذي يعتبر على نطاق واسع رائد الرواية الحديثة.

وبعد مرور نحو 400 عام على وفاته، عثر الفريق المكلف بالبحث عن قبر ثربانتس على رفاته، في مدفن كنيسة في وسط مدريد، بعد نحو عام على بدء الحفر للتنقيب عنه.
وقال مدير الفريق العلمي المكلف بعمليات التنقيب فرانشيسكو إتشبيريا، في مؤتمر صحفي، إن

"كل شيء يدل على أن ما وجدناه يخص ثربانتس"، رغم اعترافه بأن المحققين ربما يعجزون عن التأكد بنسبة 100 % من أنهم عثروا على ضالتهم.
ووجد العلماء مؤخرا بقايا عظام وأجزاء خشبية مهترئة  تحمل الحرفين الأولين من اسمي ثربانتس وزوجته.
وكان ثربانتس أوصى قبل وفاته بدفنه في الكنيسة التي يعود بناؤها للقرن السابع عشر، وعام 1616 توفي ثربانتس ودفن فيها بالفعل، لكن المكان الدقيق لقبره فقد بعد عملية ترميم للكنيسة.

 

أهم الاخبار