رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بيان لاتحاد الكتاب المصريين يندد بالعنف فى سوريا

ثقافة

الجمعة, 12 أغسطس 2011 14:09
القاهرة - أ ف ب:

أكد اتحاد الكتاب المصريون في بيان انه يتابع "بغضب وقلق" قمع الاحتجاجات في سوريا داعيا الحكومة المصرية الى دور فاعل لتكتمل "ثورة 25 يناير بثورات سوريا وليبيا واليمن".

وقال البيان إن "الكتّاب والمثقفين المصريين يتابعون بكثير من القلق والغضب الأحداث التي تشهدها سورية منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية العارمة في مدنها وكيفية قمع هذه الاحتجاجات بواسطة قوات الامن والقوات المسلحة السورية".

وأدان البيان "الاستخدام المفرط للقوة بالمخالفة للاتفاقيات والاعراف الدولية التي تحرم قمع المتظاهرين السلميين مما ادى إلى استشهاد

مئات المواطنين العزل".

وناشد البيان الحكومة المصرية والمؤسسات المصرية السياسية "الاضطلاع بدور فاعل تحتمه مكانة مصر وانتمائها تجاه الازمة" من اجل "اكتمال ثورة 25 يناير بالثورة العربية في كل من سوريا وليبيا واليمن".

وأكد الاتحاد في بيانه تأييده "لحق الشعوب جميعا والشعوب العربية وفي مقدمتها سوريا وليبيا واليمن في المطالبة بحقوقها الاساسية والاصيلة في الحرية والديمقراطية والتداول السلمي للسلطة".

وشدد البيان على "حق التظاهر السلمي

والتعبير عن الرأي بكل الطرق المشروعة"، مؤكدا انه "الوسيلة المتحضرة لإعلان الجماهير عن مواقفها وتطالعاتها في مواجهة الفساد والقهر والتمسك غير المشروع بالسلطة".

كما أكد "رفض وإدانة كل قول او فعل تقوم به السلطات الحاكمة يهدف الى قمع المتظاهرين وتعريض حياتهم للخطر سواء بالقتل او الاعتقال او الصاق التهم العشوائية بهم دون قرائن او ادلة".

وشدد الاتحاد على "ضرورة التزام السلطات الحاكمة بمعايير الديمقراطية التي تضمن تداولا سلميا للسلطة وتلتزم بمبدأ الشفافية واعلان الحقائق كاملة للمواطنين مراعاة لمصلحة الوطن وحفاظًا على مكانته وتقدمه".

وطالب "بالعمل بشكل فوري على محاربة الفساد المستشري في البلاد باعتباره احد المحركات الرئيسية للاحتجاجات الشعبية المطالبة بالتغيير".

أهم الاخبار