صور.ـ أبو المجد يفتتح مؤتمر اليوم الواحد بالجيزة

ثقافة

الخميس, 17 أبريل 2014 16:34
صور.ـ أبو المجد يفتتح مؤتمر اليوم الواحد بالجيزة
كتب محمد إبراهيم طعيمة

افتتح الشاعر محمد أبو المجد رئيس الإدارة المركزية للشئون الثقافية فعاليات مؤتمر اليوم الواحد لفرع ثقافة الجيزة تحت عنوان "الأدب المصرى ونبوءة الثورة" بقصر ثقافة الجيزة.

وشهد المؤتمر بحضور الكاتب محمد عبد الحافظ ناصف رئيس إقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد الثقافى، د.محمد حلمى حامد رئيس المؤتمر، الشاعر فضل أبو حرير أمين عام المؤتمر، ود. محمد زيدان مدير عام فرع ثقافة الجيزة ولفيف من الإعلاميين والأدباء والمثقفين.

فى البداية تمنى محمد أبو المجد أن تتبنى مؤتمرات اليوم الواحد فكرة رعاية البراعم الصغيرة، إذا أضفنا إلى فكرته إكتشاف عدد من المواهب الصغيرة فى كل مؤتمر تضيف إليه بعداً

حقيقياً كما تضيف إلى العمل الأدبى.

وأكد الشاعر فضل أبو حرير على أن الأدب المصرى والعربى هو الملهم الحقيقى للثورة المصرية ثورة 25 يناير، بل كان المحرض على الظلم والطغيان، فكثيراً ما آثار الأدباء بين سطورهم من خلال كلماتهم سواء فى الشعر أو الرواية الدعوة والتبؤ بالثورة، وتمنى أن يعود الأدب مرة أخرى ليحمل رسالته لإكمال ثورته من جديد.

وعبر د. محمد حلمى عن سعادته برئاسة هذا المؤتمر وأشار إلى أن المؤتمر يتجه إلى تحديد بعض نواتج وآثار الأدب

 فى كتابات البارودى وحافظ وصرخات كمال عبد الرحمن وصلاح عبدالصبور، وأوضح أن العمل الأدبى ليس منتجاً سلعياً ضمن خطوط الإنتاج فى المصانع، إنما هو فعل له فعل مضاد وهو القراءة.

وطالب د. محمد زيدان بضرورة تضافر جميع مؤسسات الدولة لنشر الثقافة السليمة بين المجتمع، ولابد من حملة قومية لتعريف الناس بمعنى كلمة "الثقافة".
وأكد الكاتب محمد عبدالحافظ على أن الأدب لعب دوراً مهماً فى ثورتى مصر وتونس، موضحاً أن للمثقفين دوراً كبيراً فى قيام ثورة 25 يناير من خلال كتاباتهم التى كانت تنفس فيها الثورة، ويلقون بها إلى أجيال الشباب التى كانت وقود ثورتى 25 يناير و 30 يونيو.

وفي نهاية المؤتمر  قام الشاعر محمد أبو المجد بإهداء درع الهيئة لللواء أشرف شاش نائب محافظ الجيزة، كما كرم الشاعرة نوال مهنى والشاعر محمد أحمد اسماعيل بإهدائهما درع الهيئة.

أهم الاخبار