رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صور.. "عرب" يسلم جائزة أفضل 10 كتب

ثقافة

الجمعة, 07 فبراير 2014 12:34
صور.. عرب يسلم جائزة أفضل 10 كتبجانب من الحفل
كتب - محمد فهمي:

أكد د. محمد صابر عرب، وزير الثقافة، أن ذهاب الأسرة المصرية إلى معرض القاهرة الدولى فى دورته الـ45 رسالة إيجابية للمجتمع والعالم بأن مصر والمصريين برغم كل الظروف الصعبة التى تمر بها لا يخيفهم أحد أو يُرهبهم.

وأكد عرب أنه يدرس تجول المعرض بإصدارات وزارة الثقافة والناشرين المصريين فى المحافظات المصرية من أسوان للإسكندرية، متمنيًا أن يكون العام القادم أفضل من هذا العام.
وقام الدكتور محمد صابر عرب بتوزيع جوائز أفضل 10 كتب فى عام 2013 على الفائزين فى 10 مجالات إبداعية مختلفة؛ وذلك فى ختام فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب بأرض المعارض بمدينة نصر، بالإضافة لتوزيع جائزة أفضل دار نشر ناشئة وتبلغ قيمتها 20 ألف جنيه مناصفة بين هيئة الكتاب واتحاد الناشرين، كما قدمت الكويت 10 جوائز مالية قيمة كل جائزة 10 جنيه مصرى لأفضل 10كتب أخرى لمبدعين مصريين فى نفس المجالات العشر السابقة بحضور د. هيله الميكيمى وكيل وزارة الإعلام الكويتية ورئيس الوفد الكويتى المشارك بالمعرض، والدكتور أحمد مجاهد رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب.

ووجه عرب الشكر لكل المصريين والجهات الأمنية والناشرين المصريين والعرب والأجانب والشركات الخاصة والجمهور المصرى الجريء الذى جاء إلى المعرض لأنهم كانوا السبب فى نجاحه وإظهاره بالصورة اللائقة التى تليق بسمعة ومكانة مصر فى الداخل والخارج.
وعبر عرب عن سعادته بانتهائه دون عقابات أو مشاكل، مؤكدًا على دخول وخروج الجمهور للمعرض فى أمان وأن حركة الصناعة وعجلة الإنتاج بدأت تدور، متمنيًا أن يكون الشهر كله معرضًا للكتاب، كما عبر عن سعادته بمشاركة الكويت كضيف شرف المعرض هذا العام؛ والتى كان لحضورها الأهمية فى خلق حالة من الحوار والرواج الثقافى داخل المعرض.

وحث عرب الشباب على ضرورة العمل لأنهم أول من يُضارون من توقف عجلة الحياة والإنتاج لأنه يؤثر على عملهم ومستقبلهم.

وهنأت هيلة الجميع بنجاح هذه التظاهرة الثقافية وبقاء مصر منارة للثقافة واستمرارها فى رهانها على أن الثقافة هى الرهان الحقيقى، وتوجهت بالشكر لكل القائمين على إقامة المعرض وعلى دعوتهم للكويت بأن تكون ضيف شرف المعرض هذا العام بدءً من د.محمد صابر عرب، وزير الثقافة، ود.أحمد مجاهد رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب.

وأضافت هيلة أن هذه الدعوة تكريم للكويت فى إرساء الثقافة العربية والحفاظ على الهوية، موضحة أن مصر والكويت لعبا دورا كبيرا فى الحفاظ على الهوية، كما تقدمت بالشكر للشيخ سالمان محمود الصباح وزير الإعلام الكويتى الذى كان متواجدا فى افتتاح المعرض ولكن الظروف حالت دون حضوره فى توزيع الجوائز، كما توجهت بالشكر لكل المثقفين الكويتين الذين تم تكريمهم، مؤكدة أنه لن يتم الغاء أى ندوة ولم يعتذر عنها أحد، فضلا عن إقامة الندوات والأمسيات الشعرية فى موعدها، متمنية أن تستمر مصر فى مسيرة الثقافة .
وأعرب مجاهد عن مدى سعادته بلقاء الجمهور ومرتادى المعرض فى آخر الأنشطة الثقافية لمعرض القاهرة الدولى للكتاب، مشيرًا إلى أن وزارة الثقافة وهيئة الكتاب اعتادت منذ عامين وهذا عامها الثالث على تقديم 10 جوائز فى مختلف المجالات الإبداعية وقيمة كل جائزة 10 آلاف جنية موجه إلى المبدعين.

وقام مجاهد بتوجيه الشكر لدولة الكويت ضيف شرف المعرض هذا العام لأنها قررت أن تكون كل جائزة جائزتين، بحيث يكون لكل فرع جائزتين ويحصل كل فائز على مبلغ 10 آلاف جنيه، كما وجه الشكر لقصور الثقافة وصندوق التنمية الثقافية والمركز القومى لثقافة الطفل.

وقال مجاهد إنه قد أُقيم فى المعرض 239 ندوة من بين 249، تحدث فيها 757 مشارك، بالإضافة إلى 12 لقاء شعرى بمشاركة أكثر من 165 شاعرًا من المحافظات، وإقامة 45 فعالية ثقافية وفنية وخيمتين للأطفال والشعر، مشيرًا إلى أن كل كبار الفانين والمثقفين شاركوا فى هذه الفعاليات بالمجان لإيمانهم بأن الثقافة هى خط رئيسى فى مواجهة الإرهاب.
وقام عرب وهيلة ومجاهد بتوزيع جوائز أفضل 10 كتب لعام 2013 ، حيث فاز فى مجال الرواية: رواية "البارمان" للكاتب أشرف العشماوى عن الدار المصرية اللبنانية ورواية "أساطير رجل الثلاثاء" للروائى صبحى موسى عن الهيئة المصرية العامة للكتاب بجائزة أفضل رواية.

وفاز فى مجال المجموعة القصصية

"نحو الجنون" لمنصورة عز الدين وتسلمها نيابة عنها محمد هاشم عن دار ميريت، و"اللامرئيون" لمكاوى سعيد بجائزة أفضل قصة عن هيئة الكتاب، وفى مجال شعر العامية فاز ديوان "رصيف نمرة 5" للشاعر مدحت العدل، و"رباعيات بالبلدي" للشاعرة فاطمة المرسى عن دار طلائع النشر والتوزيع.

وفى مجال شعر الفصحى فاز ديوان "لا شيء يحمل اسمه القديم" للشاعر إبراهيم عبدالفتاح وتسلمها نيابة عنه الناشر محمد هاشم عن دار ميريت، وديوان "مرج البحرين" للشاعر صلاح اللقانى عن هيئة الكتاب، وفاز فى مجال جائزة الفنون د.أحمد عبدالكريم عن كتابه "نظم تصميم الفنون البصرية" عن دار أطلس للنشر، ود. جلال أمين عن كتابه "أحلى الحلى فى الخط الديوانى الجلى" عاشور عن دار الطلائع وتسلمها صاحب الدار عبد اللطيف.
وفى مجال كتاب الأطفال فازت فاطمة عبدالكريم عن كتاب "أبجد هوز" عن دار الشروق وتسلمها هانى صلاح، وفاز أحمد توفيق عن كتابه "مجموعة الحواديت موسوعة الحكايات المصرية" عن دار الشروق، وفى مجال أفضل كتاب سياسى فاز اللواء محمد زكى عكاشة عن كتابه "حديث النسور" عن دار عين للنشر والتوزيع، كما فاز الكاتب عبدالستار المليجى عن كتابه "اختطاف ثورة" عن دار ميريت، وفى مجال جائزة العلوم الاجتماعية فاز د. محمد يونس عن كتابه "تجديد الخطاب الإسلامى من المنبر إلى شبكة الإنترنت" عن مكتبة الدار العربية للكتاب وتسلمها أحمد محمد رشاد، وفاز شحاته السيد صيام عن كتابه "الحريم الصوفي" عن دار روافد، فى مجال الكتاب العلمى فاز د. محمد خليل الحكيم "الشمس كنز الطاقة المستدامة فى الأرض" طباعة خاصة.

وفاز السيد حنفى عن كتابه" الإدارة بإنتاج المعرفة" عن هيئة الكتاب، فى مجال التراث فاز ابويعقوب كمال المصرى عن كتابه " المحرر فى فقه الإمام الشافعي" عن دار السلام للطباعة والنشر ، كما فاز أحمد زكريا الشلق عن كتاب "حوليات مصر السياسية" لأحمد شفيق باشا عن هيئة الكتاب، وجائزة أفضل ناشرقام بتوزيعها عادل المصرى رئيس اتحاد الناشرين العرب تشجيعا للناشرين الجدد وفاز بها أحمد عبد العاطى عن در كلمات، بالإضافة لجائزتين خاصتين الأولى جائزة لجنة تحكيم خاصة وهو درع التكريم لفريق سلسلة عالم المعرفة بدولة الكويت وتسلمتها د. هيلة الميكيمي، والثانية للكاتب الكويتى طارق الرفاعى الذى طبع معظم أعماله مؤخرا بدار الشروق المصرية.

كما قامت د. هيلة بإهداء وزير الثقافة لوحة فن تشكيلى والذى قام بدوره بإهدائها لقطاع الفنون التشكيلية لتكون من ضمن مقتنياته، بالإضافة لإهدائها لوحتين أحدهما للدكتور أحمد مجاهد والأخرى لرئاسة الجمهورية، كما قامت بتكريم خاص للفنانين الذين ساهموا فى عمل أوبريت بمعرض القاهرة للكتاب "أخوات فى الدم " وهم المخرج محسن صبرى، حمدى الجناينى ، الفنانة نادية مصطفى، الفنانة مى فاروق.

أهم الاخبار