مثقفو مصر يقاطعون "ثقافة نظام الأسد"

ثقافة

الخميس, 05 مايو 2011 11:45
كتب- مصطفى عبيد:


أصدر تجمع " أدباء وفنانون من أجل التغيير" بيانا بمقاطعة نظام الطاغية السورى بشار الأسد؛ وقال بيان أصدرته الحركة المؤسسة عام 2007 أن الأدباء والفنانين يدينون القمع الوحشى الذى يمارسه بحقهم نظام بشار الأسد وآلته القمعية . وأعلن البيان مقاطعة المثقفين المصريين لكافة فعاليات وأنشطة النظام السورى الثقافية؛ كما دعا الجامعة العربية إلى خلع ثوب التخاذل وحماية الشعب السورى من الاستبداد .
وأشار البيان إلى أن النظام السورى يسير على نفس نهج نظام مبارك فى مصر وزين العابدين فى تونس .
وأضاف البيان أن المثقفين المصريين يؤمنون بأن نظاما بمثل هذه الوحشية

المدوية لن يبقى قاهرا لشعب حر ومبدع .
وناشدت الحركة مثقفى الوطن العربى الأحرار للتضامن مع شعب سوريا والضغط بكل السبل الممكنة على حكومات بلدانهم لسحب كل دعم يتلقاه ذلك النظام القمعى الذى أسفر عن وجهه القبيح .
وقع على البيان عدد كبير من المثقفين أبرزهم الشاعر أحمد فؤاد نجم ، والفنان لطفى لبيب، والشاعر إبراهيم داوود ، والناشر محمد هاشم ، والكاتب إبراهيم اصلان ، والروائى حمدى أبو جليل ، والروائى رؤوف مسعد ، والكاتب أحمد مراد ، والأديب إيهاب عبد الحميد ، وأحمد العايدى وغيرهم من الفنانين والأدباء .

أهم الاخبار