رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

الليلة.. "MBC مصر" تبدأ عرض مسلسل "مملكة إبليس"

ثقافة

الخميس, 09 يوليو 2020 13:30
الليلة.. MBC مصر تبدأ عرض مسلسل مملكة إبليسمسلسل "مملكة إبليس"
كتبت انس الوجود رضوان

تبدأ قناة "mbc مصر" الليلة عرض مسلسل "مملكة إبليس" في التاسعة مساء، وذلك تحت عنوان "أسطورة الأساطير"، وهو من تأليف محمد أمين راضي، وإخراج أحمد خالد موسى، وإنتاج طارق الجنايني، وبطولة غادة عادل، رانيا يوسف، سلوى خطاب، أحمد داوود، صبري فواز، كريم قاسم، إيمان العاصي، نانسي السيد، أسماء جلال، خالد أنور، محمود الليثي، وآخرين.

 

ومن جانبها أشادت غادة عادل بنَصّ الكاتب محمد أمين راضي، الذي سبق أن تعاونت معه في مسلسل "العهد"، قبل نحو خمس سنوات، مشيرةً إلى أن أجواء "مملكة إبليس" تعتمد على الفانتازيا الشعبية الاجتماعية التي تمزج بين الخيال والواقع وتتطرّق إلى قصص العديد من العائلات والشخصيات التي تعيش في حارة واحدة.

 

وحول تعاونها مع المخرج أحمد خالد موسى، قالت

غادة عادل: "أثق جداً بخياراته الفنية سيّما بعد تعاوني الناجح معه في فيلم "هبوط اضطراري" وفي مسلسل "الميزان".

وعن دورها في المسلسل، قالت غادة عادل: "أقدم شخصية "أزهار"، التي لم يسبق لي أن قدّمت شخصية مشابهة لها، فهي شعبية وطيبة وتدخل في صراعات مع العائلات الموجودة في الحارة".

ومن زاويتها قالت رانيا يوسف إن هذا هو ثالث تعاون لها من الكاتب محمد أمين راضي بعد مسلسلي "نيران صديقة" و"السبع وصايا"، مشيرة إلي أن المسلسل مليء بالخيال والجنون والواقعية"، وحول دورها، قالت رانيا يوسف: "ألعب شخصية "حنّية" التي سيتابعها الجمهور خلال مرحلتيْن عمريتيْن مختلفتيْن، حيث يبدأ المسلسل

بـ "حنية" المتزوجة والأم، وكفتاة شابّة". ويمكن وصف الدور الذي قدمتُه بالمركب والصعب، والمسلسل عموماً يحتاج من المشاهد إلى التركيز على اعتبار أنه يتنقّل بين مراحل زمنية مختلفة ويمزح الواقع بالخيال".

 

وأشادت رانيا يوسف بتعاونها مع المخرج أحمد خالد موسى، مشيرةً إلى أنه مخرج مميز والعمل معه مريح فهو يركّز كثيراً على مواقع التصوير، ويحرص على العمل مع الممثلين وراء وأمام الكواليس". وختمت رانيا يوسف مُشيدةً بالجو المميز والتناغم الذي كان سائداً بين الأبطال طوال فترة التصوير".

يُذكر أن أحداث الموسم الأول من مسلسل "مملكة إبليس" تحمل إسم "أسطورة الأساطير"، وتدور في حارة شعبية يتحكم بأمورها وشؤونها "فتحي إبليس"، ويفرض سيطرته وسطوته على المنطقة بأسرها، ويمارس عليهم تهديده لتنفيذ مخططاته. وتتطوّر الأمور لتأخذ منحى يحمل الكثير من المفاجآت وفي قالب غير متوقع. ويطرح السياق الدرامي سؤالاً مفاده أن العائلة حينما تفقد كبيرها وحاميها تجد نفسها في مهب المجهول، في أجواء من السحرية الواقعية والتشويق.

أهم الاخبار