رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عرض "أكليل الغار" على مسرح المركز الثقافى بطنطا

ثقافة

الخميس, 13 فبراير 2020 15:15
عرض أكليل الغار على مسرح المركز الثقافى بطنطا
كتبت- نهلة النمر:

استكمالاً لفعاليات المهرجان الإقليمي لنوادي المسرح بأقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي بالهيئة العامة لقصور الثقافة، شهد مسرح المركز الثقافى بطنطا العرض المسرحى "أكليل الغار" لفرقة قصر ثقافة المحلة بالغربية تأليف أسامة نور الدين وإخراج هيثم الحراني، بطولة عمر سليمان، معتز الجنايني، جهاد العنانى، مصطفى أمين، ميدو عزت، محمد بهجت، محمد عصام، بيشوى عصام، خلود محمد، أحمد صلاح، أحمد عبد السلام، سمير أحمد، عادل غبريال، أحمد الفيشاوي مع إشتراك الفنانة هدى الأعصر.
 
تدور أحداث العرض فى مدينة خيالية تدعى أونو، حول أسطورة النجم الأكبر التى إبتدعها كاهن بالمدينة وأستطاع بذكاءه إقناع كل المدينة بعباده النجوم، وقام بوضع قانون مسابقة الموت لأجل الحكم، حينها يظهر ايبور، وهو حفيد الحاكم السابق الذي تم اغتياله منذ عشرين عاماً بواسطة الكاهن وحاكم المدينة الآن "تسيجوه"، يستطيع ايبور على مر الأحداث بتخليص الناس من أكذوبة

النجم الأكبر للكاهن هارمن وبذلك نجح ايبور في إيقاظ المدينة كلها.


على التوالى شهد المسرح العرض المسرحى "ظلال" لفرقة قصر ثقافة المحلة بطولة أحمد عبدالسلام، محمد حواس،  أنس عبد العظيم، محمد رأفت، شدى عصام ، ممدوح أبو عوف، هشام عادل، منه يوسف، عمر مدكو، أحمد ابو راشد، أحمد الطناحى، عبد الله عبد العليم، خلود محمد، إعداد موسيقى ممدوح أبو عوف، أحمد الفيشاوى، مكياج وديكور شيماء محمد ، ملابس عبد الرحمن ابو خوخة، درامل حركية انس عبد العظيم، الحان أحمد عودة، مخرج منفذ ممدوح أبو عوف، تأليف خالد توفيق، إخراج عبد الرحمن أبو خوخة، وتدور أحداث العرض حول مجموعة من الأشخاص منقسمين، إلي جانب مظلم وجانب منير الجانب المنير يتمثل في

حامل المصباح وصاحب الضوء والجانب المظلم يتمثل في أشخاص العرض وتدور أحداثه عن مشاكل حياتية  مثل الزوج والزوجة وعدم التفاهم مابين سعي الزوج إلي فنة  وعملة والزوجة  الذي تنظر إلي أولادها.

 

وتابعت :"وسعيت أن أوضح ذلك بالديكور وايضاح جدران متهالكة من كثرة الفقر ، ومشكلة الرسام والمرسوم وهي سعي المواطن البسيط إلي كسب المال ولكن بدون تعب فاواجه شخص مختل يتمتع عند رؤية العذاب، والشاب والفتاة خوفهم علي أن يفترقوا ومعاناة الشباب فى السعي إلي كل شئ فى وقت بسيط، والشخوص وهي بعض الأراء من منظور كل شخصية، والمشوهه البنت إلتي تم التعدي عليها وتركها مشوهة، حامل المصباح وصاحب الضوء وهم الأشخاص المنيرة وهم فى الحقيقة من أشخاص العرض المظلمين".

 

وحاولت إيضاح ذلك ببعض التكوينات والدراما الحركية  والإضاءة والملابس، ولكن نري أثبات أن كل شئ ممكن ولا لليأس مهما كانت العوائق لان كلما كان الحلم بسيطاً كلما كان مستحيلاً.


تقام الفعاليات علي مسرح المركز الثقافي بطنطا  ويستمر حتي 15 فبراير القادم، وذلك ضمن خطة عروض نوادي المسرح 2020 والتي تنفذها الإدارة المركزية للشئون الفنية بالهيئة.
 

أهم الاخبار