رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

من دى كابريو إلى جولى وبراد بيت..

آثار الصعيد تجذب أشهر نجوم العالم

ثقافة

الاثنين, 10 سبتمبر 2012 14:09
آثار الصعيد تجذب أشهر نجوم العالمالنجمة أنجيلينا جولى
الأقصر ـ حجاج سلامة:

مع اقتراب انطلاق فعاليات مهرجان السينما المصرية – الأوروبية فى مدينة الأقصر فى السابع عشر من شهر سبتمبر الجارى بعرض 64 فيلما وحضور عشرات من نجوم وفنانى أوروبا. يتجدد الحديث فى الأقصر حول اجتذاب الآثار الفرعونية والمعابد الشاهقة فى الأقصر واسوان بصعيد مصر أعين نجوم العالم ومشاهير العشاق الذين حرصوا على زيارتها وقضاء ايام بصحبة النيل وبرفقة ملوك وملكات الفراعنة العظام.

وقد أثارت السرية التي أحاطت بزيارات عدد من مشاهير ونجوم العالم  لآثار الصعيد الجدل بين المصريين في الأقصر وأسوان، خاصة بين الأوساط السياحية والعاملين بالتنشيط السياحي والإعلاميين. حيث يرى العاملون في السياحة أن تسليط الضوء على مثل تلك الزيارات يعود بالنفع على الحركة السياحية ويعد ترويجا غير مباشر للسياحة في مصر وشهادة من هؤلاء النجوم على أمن مصر وأمان مزاراتها السياحية، فيما يرى منظمو رحلات هؤلاء النجوم أن مثل

هؤلاء المشاهير يرغبون بقضاء إجازاتهم بعيدا عن الضجيج الاعلامى والمقابلات الرسمية.
وكانت آثار الأقصر وأسوان قد شهدت زيارات سرية لعدد من مشاهير ونجوم العالم بعيدا عن أعين الصحفيين والمصورين، فقد زارت  عارضة الأزياء العالمية ناعومي كامبل ويرافقها عدد من أصدقائها النجوم بينهم النجم ليوناردو دي كابريو بطل فيلم «تيتانيك» الأقصر وأسوان وأحاطت زيارتها للمدينتين والتي استمرت 3 أيام على متن مركب وسط النيل بالسرية أيضا.
كما غلفت السرية على زيارة النجمة كيت وينسلت بطلة الفيلم المعروف «تيتانيك» والتي قامت برحلة نيلية مماثلة  بين الأقصر وأسوان على متن الذهبية النيلية «لازولى» ووصل الأمر إلى ترويج أخبار باختفائها بعد أن فشلت السلطات الرسمية في الوصول لها والترحيب بها بسبب السرية الكبيرة التي أحاطت
ببرنامج زيارتها.
وسيرا على نهج عارضة الأزياء العالمية ناعومى كامبل والنجمة البريطانية كيت وينسلت خلال زيارتهما لآثار جنوب مصر، أحاط النجمان العالميان أنجلينا جولي وبراد بيت برنامج الزيارة التي قاما بها إلى مدينتي أسوان والأقصر بالسرية هربًا من ملاحقة الإعلاميين والمصورين ورغبة في قضاء إجازة هادئة بعيدة عن ضجيج وسائل الإعلام.
برغم السرية التي أحيطت بها الزيارة إلا أنها كانت لافتة خاصة أنها جاءت في اشد شهور العام ارتفاعا في درجات الحرارة في صعيد مصر. ورفض النجمان العالميان أية مقابلات رسمية أو حفلات استقبال حكومية وفضلا أن يقضيا إجازتهما في صحبة ملوك وملكات الفراعنة في هدوء تام.
حيث زارت أنجلينا جولي وبراد بيت معبد فيلة في أسوان وقضيا ليلة في فندق كتراكت التاريخي  أقدم فنادق المدينة التي كانا قد وصلاها على متن طائرة خاصة.
ثم قاما بجولة في معابد ادفو وكوم امبو، حتى وصلا إلى الأقصر ليقضيا ليلة في الجناح الملكي بفندق الونتر بالاس التاريخي المطل على نيل الأقصر، كما قاما بجولة وسط نيل الأقصر وزارا آثارها العريقة شرق النيل وغربه ثم غادرا المدينة على متن طائرتهما الخاصة.
 

 

أهم الاخبار