تحت شعار "نقرأ للحياة"..

فريق "استمر" يناقش أزمة قروض البنك الدولى

ثقافة

السبت, 01 سبتمبر 2012 15:14
فريق استمر يناقش أزمة قروض البنك الدولى جانب من المائدة المستديرة للفريق
كتبت – آلاء محمد المصرى:

تحت شعار "نقرأ للحياة" دشن فريق "استمر" للتوعية منذ أيام حملة "ثقافة للحياة" والتي تهدف للتعريف بأهم الكتب والمصادر العلمية العالمية والعربية التي تضمنت مشكلات حياتية جديدة، وذلك للاستفادة من التراث العلمي الإنساني.

كما تستهدف الحملة التشجيع علي القراءة من ناحية، وإيجاد حلول صحيحة لقضايا الواقع من ناحية أخرى بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني والأحزاب. 
وبدأت الحملة أولى فعلياتها بتنظيم فريق عمل

"استمر" مائدة مستديرة تحت عنوان "قروض البنك الدولى بين المساعدات المالية والهيمنة الدولية" بمقر حزب مصر القوية بالمنوفية، لمناقشة أثر قروض البنك الدولي علي حياة الشعوب بصفة عامة وعلي مصر بصفة خاصة.

وأكد باسم الجنوبي – أمين تثقيف فريق استمر- أن الشعوب هي المتضرر الأكبر والمقصود من دفع فاتورة فوائد هذه

القروض؛ التي لا تستفيد منها من الأساس، حيث تتحول هذه القروض إلي جيوب رجال الأعمال وشركات السمسرة الدولية في مصر، مشيراً إلي  أن التوعية الشعبية بمخاطر قروض البنك الدولي هي أحد أهم ضرورات الفترة الحالية حتي تقوم بدور النصح والنقد لحكوماتها.

وانتهت الجلسة بعرض أحمد الهلباوي- قيادي في حزب مصر القوية- للبدائل السبعة التي اقترحها الحزب للإستغناء عن قروض البنك الدولي،وأكد أن الرؤية الإقتصادية التي تنتهجها الحكومة يجب مراجعتها وإلا ستعيدنا إلي عصور بائدة وهذا مالا يمكن السكوت عنه.

أهم الاخبار