رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"حقوق الإنسان".. أبرز قضايا لقاء المنظمة العربية للحوار

ثقافة

الاثنين, 12 أغسطس 2019 10:10
حقوق الإنسان.. أبرز قضايا لقاء المنظمة العربية للحوار الدكتورة حنان يوسف
:كتبت- أنس الوجود رضوان

احتضنت المنظمة العربية للحوار، لقاءً حواريًا، بحضور لفيف من الشخصيات، وهم الوزيرة سامية ببيرس، والدكتورة آشلي

جوزيف بالأمم المتحدة، وذلك برئاسة الدكتورة حنان يوسف، وتحت عنوان: "دور الإعلام في نشر ثقافة التسامح ومواجهة خطاب الكراهية".

ويذكر أنه جاء اختيار المنظمة، من قبل إدارة حوار الحضارات بالجامعة العربية، كواحدة من أبرز المنظمات المتخصصة في مجال الحوار، وذلك ضمن فاعليات برنامج الزمالة لعام 2017 الذي تنظمه إدارة حوار الحضارات بالجامعة العربية، بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة لتحالف الحضارات بالتعاون، وضم الوفد عددًا من القيادات الشابة الدولية من أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

وانطلقت الجلسة، بكلمة تقديمية من الوزير المفوض سامية بيبرس، والتي وجهت فيها الشكر للمنظمة العربية للحوار، لاستضافتها اللقاء.

ومن جانبها، استهلت الدكتورة حنان يوسف الرئيس التنفيذي للمنظمة، كلمتها لتوجيه الشكر للوزيرة سامية ببيرس، والدكتورة آشلي

جوزيف بالأمم المتحدة، لاختيار المنظمة في هذا البرنامج، واصفة ذلك بأنه تقديرًا للمنظمة كنموذج ناجح لمنظمات المجتمع المدني المصرية والعربية، متمنية استمرار التعاون والحوار لتدعيم التسامح والسلام.

واستعرضت "يوسف"، أبرز جهود المنظمة وأنشطتها، في تعزيز الصداقة مع الشعوب المختلفة، ومد جسور التواصل مع العالم الخارجي، مشيرة إلى أن برنامج (أنا سفير) يعد أبرز برامج المنظمة في هذا الشأن.

وتضمنت الجلسة، فتح حوار تفاعلي مع وفد القيادات الشبابية، الذي ضم  نحو ٢٠ قيادة دولية، حول دور الإعلام، وكيفية إحداث التفاهم بين الثقافات المختلفة، وسبل إيجاد مساحات مشتركة بين الثقافات والشعوب، واتسم الحوار بمقدار عال من التفاعل والموضوعية بين المتحدثين والشباب، في

عدد من القضايا الهامةً، والتي جاء أبرزها، حرية التعبير وحقوق الإنسان، وحقوق المرأة والصور النمطية  للدول والإرهاب، وتمكين المرأة، والشباب لتوضيح الصورة الحقيقية عن هذه القضايا، بدلًا عن الصور المغلوطة التي يقدمها الاعلام.

واختتمت الجلسة، بمشاركة جميع الحضور في وضع إستراتيجية إعلامية مشتركة بين شباب العالم،  لدور الإعلام في تعزير ثقافة التسامح والسلام، ونبذ العنف والكراهية من خلال وصف الإعلام، بصفة يتمنى أن تتواجد فيه، وصفة لا يتمنى وجوده فيها عند مخاطبة الاخر.

وصرحت حنان يوسف بان المنظمة سوف تعمل علي تقديم هذه الاستراتيجية  الأولي من نوعها لأن بناءها تم برؤية مشتركة بين العرب والغرب إلي كافة الجهات المعنية بالإعلام والسلام في مصر وخارجها للاستفادة منها.

وشهد اللقاء حضور عدد كبير أعضاء المنظمة وفِي مقدمتهم  معالي المستشار عدلي حسين محافظ القليوبيه الأسبق، والسفير محمد الشاذلي بالخارجية المصرية والنائبتان بمجلس النواب منال الجميل، وماريان عازر، بالإضافة إلى عدد من شباب المنظمة العربية للحوار .

عقد اللقاء في نادي القاهرة للصحافة التابع للهيئة العامة للاستعلامات التي يترأسها الكاتب الصحفي الكبير ضياء رشوان.

أهم الاخبار