رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"حرب العاشر من رمضان دروس وعبر".. ندوة بمعرض فيصل

ثقافة

الخميس, 16 مايو 2019 02:25
حرب العاشر من رمضان دروس وعبر.. ندوة بمعرض فيصل
كتبت:- سمية عبدالمنعم

فى إطار النشاط الثقافى المصاحب لمعرض فيصل الثامن للكتاب والذى تنظمه الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة د.هيثم الحاج على، خلال الفترة من ٨ حتى ١٨ رمضان بأرض الهيئة بشارع فيصل، عقدت مساء الأربعاء ١٠ رمضان ندوة بعنوان "حرب العاشر من رمضان دروس وعبر" ، شارك فيها اللواء طارق المهدى، واللواء محمود متولى، د. إيمان عامر وأدارها د. خلف الميرى.

بداية قال اللواء طارق المهدى: روح الانتصار اختيار يقينى، كانت تلك هى الفكرة المسيطرة علينا، وفى عام ١٩٦٨ استطاعت مصر ان تبتكر منظومة الدفاع الجوى، وإنشاء سلاح الدفاع الجوى فى تلك الفترة

تؤكد فكرة أنه لايوجد مستحيل، وتحدث عن تجربته فى هذا السلاح والتدريبات التى تلقاها فى أمريكا، وتحدث المهدى عن الخنادق التى كان يعيش فيها الظباط وقال كنا نتعامل كأسرة واحدة، وكانت إرادة النصر هى اختيارنا اليقين وعقيدتنا القتالية.

وتحدث اللواء محمود متولى عن القوات البحرية وقال: فى حرب ١٩٦٧ القوات البحرية هى السلاح الوحيد الذى لم يهزم، كما أن القوات البحرية لها العديد من الإنجازات، وفى حرب أكتوبر خص الرئيس السادات القوات البحرية بهدفين الأول منع

وصول البترول لإسرائيل، والهدف الثانى تأمين الحدود البحرية والموانئ، وقد نفذت القوات البحرية ذلك على أكمل وجه، وأشار متولى إلى أن الدول العربية كان لها دور رائع فى حرب أكتوبر كاليمن والسودان وليبيا، وكذلك باكستان.

وقالت د. إيمان عامر: الدفاع عن العاشر من رمضان هو دفاع عن الوطن والهوية مع محاولات الطمس والتقليل من انتصاراتنا، وهذا نوع من أنواع الحروب التى تتعرض لها مصرنا وليجب توعية الشباب.
وتحدثت عن الحياة الاجتماعية وقت الحرب وعن دور الشباب ودور المرأة، وتنظيم نقاط التبرع بالدم ووقوف الشعب بجانب الجيش، كما تطرقت عامر  فى حديثها إلى دور القوى الناعمة والفنون كالأغانى الوطنية، والمسرح، والسينما والدراما التى كان لها دور أيضًا فى الحفاظ على أحداث حرب أكتوبر وتعريف الأجيال الجديدة بها.


 

أهم الاخبار