كتاب يؤرخ لثورة 25 يناير

ثقافة

الخميس, 10 مارس 2011 17:04
كتب- جمال عبد المجيد -حمادة بكر:

في أول محاولة لتوثيق "ثورة 25 يناير" التي أعادت الحياة لمصر من جديد , صدر حديثاً كتاب " ثورة التحرير .. أسرار وخفايا ثورة الشباب" للكاتب الصحفي السيد عبد الفتاح عن دار الحياة للنشر والتوزيع. الكتاب يحاول أن يقدم توثيقاً للثورة التي قادها الشباب والتف حولها وشارك فيها كل الشعب المصري بمختلف شرائحه وفئاته وهو يعتبر أن يوم 25 يناير 2011 يوم لن تنساه مصر.

الكتاب يوثق تفاصيل الثورة يوماً بيوم وأحداثها وتداعياتها وتأثيراتها على الخارج ويكشف عن بعض الأسرار التي عاصرت هذه الثورة العظيمة وأحاطت بها، كما يكشف أسرار خطة الثوار كما وردت على لسانهم، وكيف خدعوا الأمن والنظام المصري وما هي مطالبهم التي نظموا المظاهرات من أجلها ويكرم الكتاب الشهداء الذين سقطوا خلال الثورة وضحوا بحياتهم ودمائهم لتعود الحياة إلى مصر من جديد ويتدفق الأمل في شرايين المصريين .

يتناول الكاتب قصص وملابسات استشهادهم كما جاء على لسان أسرهم . مستعيناً بما نشرته الصحف من أخبار وتقارير وتغطيات خاصة لأحداث الثورة وصانعيها وشهدائها .

وينشر الكتاب أيضاً قصة الأيام الأخيرة للرئيس السابق محمد حسني مبارك في الحكم , والساعات التي سبقت

خطاب التنحي وحقيقة ما نشب من خلافات بين أسرة مبارك.

كما ينشر الكتاب مقالاً لكاتب إسرائيلي تنبأ خلاله بسقوط مبارك ونظامه وكيف توقعت الصحف الأمريكية تكرار سيناريو تونس والرئيس زين العابدين بن علي وغيرها من الأسرار .

الكاتب السيد عبد الفتاح يقول: إن هدفه من وراء إعداد الكتاب أن يوثق لهذا الحدث التاريخي العظيم في حياة مصر والشعب المصري وأنه لم يقدم فيه تحليلاً أو قراءة لهذه الثورة بقدر ما كان حريصاً على أن يجمع بين دفتي كتاب توثيقاً أميناً لأحداث ويوميات الثورة وذلك من خلال ما نشرته الصحف, كما ضم الكتاب عدداً من المقالات لكتاب مصريين وعرب حول هذه الثورة سواء في أيامها الأولى أو بعد خطاب تنحي الرئيس السابق مبارك . مضيفاً أنه كذلك جمع عدداً من المقالات والتقارير الصحفية التي نشرتها صحف أمريكية وغربية حول الثورة .

ويؤكد الكاتب أن الكتاب يساعد من لم يتابع أحداث الثورة من بدايتها على أن يتعرف على الأيام الأولى لهذه

الثورة وأن يتعرف على ما كتب عنها . ويتعرف على أفكار صانعي هذه الثورة كما وردت على لسانهم من خلال المقابلات الصحفية التي أجريت معهم . ويكشف الكتاب الأوهام التي أسقطتها ثورة يناير , والأخطاء التسعة التي ارتكبها الرئيس السابق مبارك كما يراها " بليك هاونسيل" في مجلة " فورين بوليسي" . وكيف توقعت" نيوزويك " الأمريكية نجاح الثورة , وما ذكرته صحيفة " نيويورك تايمز" على صدر صفحتها الأولى أثناء الثورة من أن النظام المصري يواجه نوعاً جديداً من المعارضة غير المعتادة بطلها الشباب الغاضب الذي سئم من ضيق العيش وانتشار الفساد والقمع والفقر.

وينشر الكتاب نص مقال كتبه الكاتب الإسرائيلي " يوني بن مناحم" تحت عنوان: "رسالة من تونس للعالم العربي" والذي تنبأ فيه بانهيار نظام الرئيس السابق حسني مبارك مبرراً ذلك بأن مصر تعيش فوق قنبلة زمنية مرشحة للانفجار في أي وقت وهو ما تحقق بالفعل .

كما يعيد الكتاب نشر مقال للكاتب الكبير محمد حسنين هيكل عن أسبوع عبور المصريين لعصر الشعوب الحرة .

ويرصد الكتاب يوميات ثورة التحرير كما نشرتها الصحف بمختلف أحداثها الداخلية وردود أفعالها الخارجية، وخطابات الرئيس مبارك الثلاثة طوال الأزمة , والبيانات التي صدرت عن المجلس الأعلى للقوات المسلحة.

ويقول السيد عبد الفتاح: إن الكتابة عن ثورة 25 يناير تحتاج وقتاً حتى تكتمل الصورة وتفاصيلها وكافة معلوماتها وأسرارها وهو ما لم يتوفر حتى الآن وبالتالي فإن توثيق هذه الثورة هو المطلوب حالياً.

أهم الاخبار