رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اللقاء.. قصة قصيرة

ثقافة

الأربعاء, 12 سبتمبر 2018 01:40
اللقاء.. قصة قصيرة

زحام شديد، يتدافع الناس حولها، تحاول أن تتجنبهم، ولكنها تريد الذهاب في نفس الطريق، يقتربون رويدا رويدا من ذلك الباب العالي، تحاول التطلع إلى ما بداخله، إنه مفتوح على مصراعيه، لكنها لا تستطيع أن ترى شيئا، تزداد اقترابا، تحس برعشة تسري في جسدها، تحاول أن تقترب من الجدار حتى تلتقط أنفاسها، لا تستطيع. تحملها الأمواج البشرية معها حتى وصلت إلى ذلك الباب الضخم،

كم تمنت أن تطفو فوق تلك الأمواج البشرية حتى تلقي نظرة. نظرة واحدة. هي لا تريد غيرها. نظرة واحدة وليحدث ما يحدث بعدها. هي تريد لقاءه، فهل يقبل لقاءها؟ هل يقبل حديثها؟ رحلة طويلة تلك التي قطعتها. لا ترجو في حياتها سوى تلك النظرة وهذا اللقاء. لقد أخبرها ذلك الرجل عن هذا
المكان، وقال لها عندما تصلين ستجدين الباب مفتوحا فادخلي وعندما تصلين إلى مرادك ضعي يديك ولا تترددي. وها هي قد اقتربت وها هي تدفع الناس أمامها حتى وضعت يديها وتطلعت إلى السماء باكية وهي تقول: يارب أتيت إلى بيتك الحرام لكي أتوب لاتردني خائبة اللهم إن تقبلت توبتي فاقبضني إليك، وخرت على الأرض ساجدة وسمعت صوتا ينادي قد قبلنا التوبة وابتسمت في سجدتها وأشرق وجهها وفاضت روحها إلى بارئها في بيته الحرام.

     كتبها :  محمود شوقي الدبركي        

أهم الاخبار