حواس ينفي سرقة قناع توت عنخ آمون

ثقافة

الاثنين, 14 فبراير 2011 10:44
القاهرة – أ ش أ :

نفي د.زاهى حواس وزير الدولة لشئون الآثار ما تردد بشأن سرقة قناع الملك توت عنخ آمون الذهبى، مؤكدا أن هذا الكلام غير صحيح على الإطلاق.

وقال د.حواس في بيان "عدد من مراسلي المحطات والقنوات الأجنبية تأكدوا من وجود القناع بالمتحف وقاموا بتصويره داخل الغرفة المغلقة وبجوار التابوتين الذهبيين للملك توت عنخ آمون بالإضافة إلى كل الحلى التى عثر عليها العالم البريطاني هيوارد كارتر على مومياء الملك توت عنخ آمون عندما
فتح المقبرة والتابوت عام 1925".

 

وأعرب حواس عن استغرابه الشديد من ما بثته شبكة "سى إن إن"، خاصة أنها معروفة بتحرى المصداقية فى نقل المعلومات والأخبار، موضحا أن وزارة الآثار قامت بدعوة الصحافة المصرية والعالمية لدخول المتحف المصرى وتصوير قناع الملك توت عنخ آمون.

وأضاف البيان أن عمليات البحث التى تمت داخل وخارج المتحف المصرى عن القطع الأثرية المفقودة أسفرت

عن العثور على بعض القطع الأثرية المفقودة التى أعلن عنها أمس، وعثرت لجنة البحث على جعران القلب فى الناحية الغربية من المتحف المصرى بجوار بيت الهدايا.

وأشار إلى أن اللصوص ألقوا هذه القطعة خارج المتحف .

وتابع أنه عثر أيضا على تمثال صغير، يعرف بالأوشابتى وهو من ضمن ال 11 تمثالا الصغيرة المفقودة، كما عثر خارج قاعات المتحف على جزء صغير من تابوت ملقى على الأرض وهو يكمل أحد التوابيت الموجودة داخل فاترينة عرض بالدور العلوى والتى يوجد بها تابوت يرجع إلى عصر الدولة الحديثة أى منذ حوالى ثلاثة آلاف عام .

 

أهم الاخبار