رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

داخل مخيم المقهى الثقافى لمعرض الكتاب

شهادات الميدان: ثورة يناير رد فعل جماعى ضد الظلم

ثقافة

السبت, 28 يناير 2012 16:15
شهادات الميدان: ثورة يناير رد فعل جماعى ضد الظلمالتوحد أسقط النظام بسرعة
كتب: صلاح صيام

شهد مخيم المقهى الثقافى بمعرض الكتاب جلسة خصصت لتقديم شهادات من واقع ميدان التحرير عن ثورة يناير، ووصفت الكاتبة شيماء صلاح الثورة بأنها رد فعل جماعي تجاه ظلم طال أمده ولحق بجميع المصريين وأفسد عليهم حياتهم، وهو ما دفع المصريين إلى التوحد, وكان نتيجة ذلك سقوط أركان النظام البائد بسرعة رهيبة أمام الجماهير العظيمة التي خرجت في كل ميادين التحرير في شتى ربوع مصر.

وأشارت الكاتبة ضحى عاصم إلى عدة نماذج مصرية أصيلة ساهمت بطرق مبتكرة في دعم الثورة، فقد تجسدت معاني التآلف والتآخي بين جميع الثوار بالميدان، وصار الكل في واحد، وهذا يعكس روحاً مصرية خالصة بعيداً عن اتهامات العمالة والتخوين

التي ترددت آنذاك على ألسنة الإعلام المقرب من النظام.
وركز الكاتب مصطفى جاد على مدى التعاون والتكاتف الذي حدث أثناء الثورة، وانسحاب ذلك التعاون على الحياة بشتى مظاهرها بميدان التحرير حتى الفنون الناتجة صبغت بسمات مصرية أصيلة، مثل فنون السامر والعرائس وغير ذلك من أشكال الفن الشعبى المصري، كذلك من ملامح ثورة يناير طغيان لغة الشباب، التى لم يضمها أى معجم للغة العربية، فهي لغة خاصة ومختلفة تعكس ثقافة فرعية وتحمل معاني الانتماء للوطن ورفض الظلم بشتى أشكاله، وترد فى ذات الوقت على المقولات التي كانت
تتهم بالشباب بالميوعة وعدم الانتماء.
وأكد الباحث محمد حسين هلال أن الحكى الشعبي يعد مرادفاً لفن الرواية بالشكل المتعارف عليه حالياً، إلا أنه يتسم بالبساطة والسهولة وتعدد أشكاله، فهناك حكايات عن الجن والعفاريت وحكايات خاصة بالحيوانات وحكايات تتعلق بالسحر وغيرها.
واشارت د. سحر الموجى إلى ارتباط هذا النوع من الحكي بالبسطاء والمهمشين الذين يمثلون غالبية سكان المجتمع المصري، فهو يستمد أهميته من ذلك، وبالتالى يجب أن تهتم الجامعات ومراكز البحوث بهذا النوع من الأدب الشعبي المصري.
وعبر الشاعر الشعبى أمين الديب عن  سعادته بتغير السياسة الثقافية الرسمية بعد ثورة يناير، وتجسد ذلك في معرض القاهرة الدولي للكتاب الذي احتضن جميع المثقفين على اختلاف انتماءاتهم الفكرية وأيديولوجياتهم المذهبية، واعتبار القيمة الفنية معياراً وحيداً للمشاركة بأنشطة وفعاليات المعرض, مشيراً إلى دور الفن الشعبى فى تثوير الجماهير وترغيبهم ودفعهم لرد المظالم والوقوف فى وجه الظالمين.

أهم الاخبار