اكتشاف منقوشات حجرية عمرها 15ألف سنة بإدفو

ثقافة

السبت, 12 نوفمبر 2011 15:39
كتب-سامح رأفت:

اكتشف فريق من الباحثين البلجيكيين بقيادة البروفيسور جون كلومان مجموعة من المنقوشات الحجرية علي عدد من الصخور الحجرية بالضفة الشرقية للنيل، والتي يرجع عمرها إلى مايقرب من 15 ألف سنة مما يجعلها أقدم الصخور الفنية في مصر.

واستخدم العلماء البلجيكيون تكنولوجيا جديدة تعرف باسم الحافز البصري المتلألئ، وتقع أماكن هذه الاكتشافات في إحدي القري الواقعة

بصعيد مصر والتي تبعد 40 كيلومترا جنوب مدينة إدفو.
وقالت مجلة (أنتيكوتي) المتخصصة في أخبار الآثار إن هذه الأحجار رسم عليها مجموعة من الحيوانات البرية، ونسبت هذه النقوش إلي عصر "البليستوسين" في أواخر العصر الحجري القديم، وهو ما يجعلها علي مقربة من الفن الأوروبي خاصة
في العصر الجليدي، وهو ما يدل أيضا على أن الفن المصري القديم لم يكن بمعزل عن الفن الأوروبي، على حد تعبير المجلة.
وفي العام 2008 اكتشف عدد من علماء المتاحف الملكية للفن والتاريخ مجموعة من الصخور في القرية ذاتها لكنها كانت متأثرة بعوامل التعرية التي أخفت بعض أجزائها، ولكن الاكتشاف الجديد أفضل حالا ونقوشه أكثر وضوحا، بالرغم من أن عمره يصل إلى  15 ألف سنة مما يجعلها الأقدم في مصر وشمال أفريقيا.

أهم الاخبار