رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد ضمان تأهله للمربع الذهبي..

الليلة.. المنتخب الأوليمبي في مهمة لترويض أسود الكاميرون

رياضة

الخميس, 14 نوفمبر 2019 10:54
الليلة.. المنتخب الأوليمبي في مهمة لترويض أسود الكاميرونمنتخب مصر الأولمبي
كتب- محمد سعيد:

تتجه أنظار الملايين من عشاق الكرة المصرية، فى تمام الثامنة مساءً، صوب ملعب ستاد القاهرة لمتابعة مباراة المنتخب الوطنى الأوليمبى أمام نظيره الكاميروني، ضمن منافسات الجولة الثالثة للمجموعة الأولى ببطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عامًا، المقامة فى مصر والمؤهلة إلى أوليمبياد طوكيو 2020.

وفى نفس الجولة يلتقى منتخب غانا مع نظيره المالي، على ملعب ستاد السلام ضمن منافسات المجموعة الأولى، والتى تقام بنفس الموعد عملًا بمبدأ تكافؤ الفرص.

وضمن منتخبنا الأوليمبى تأهله للدور نصف النهائى بعد حصده للعلامة الكاملة، بالفوز على مالى وغانا  على الترتيب، وفى جعبته 6 نقاط.

وستكون مباراة اليوم أمام الكاميرون الذى يحتل الوصافة بـ4 نقاط، بمثابة صراع شرس على صدارة المجموعة إذ يكفى منتخبنا التعادل أو الفوز بأى نتيجة للمرور إلى المربع الذهبى على

رأس المجموعة.

فى المقابل، يضع الأسود غير المروضة نصب عينه الفوز لمنافسة منتخبنا على صدارة المجموعة، وتأمين نفسه من أى محاولة للغانيين فى العودة من خلال الفوز على مالى التى ودعت البطولة رسميًا بالجولة الأخيرة.

واستعد المنتخب الأوليمبى لمباراة اليوم سريعًا بعد انتهاء مواجهة غانا، حيث خاض مرانًا قويًا يوم الثلاثاء للاعبين الذين لم يشاركوا أمام البلاك ستارز، بينما أجرى جلسات استشفائية للأساسيين وأجرى اختبارًا طبيًا لبعض اللاعبين مثل كريم العراقى ورمضان صبحى ومصطفى محمد للتأكد من جاهزيتهما للمعركة الحاسمة.

ويدخل المنتخب مباراة اليوم بأعصاب هادئة بعدما تخلص من حالة الضغط التى عاش فيها خلال مواجهتى مالى وغانا لضمان التأهل،

ويبحث خلال مواجهة الكاميرون عن إراحة اللاعبين الأساسيين وتحقيق نتيجة إيجابية سواء الفوز أو التعادل ليكون فى كامل جاهزيته بالمعركة الأهم فى مباراة الدور نصف النهائي، والتى لم يتحدد طرفها الثانى نظرًا لسخونة المنافسة فى المجموعة الأخرى.

وعانى المنتخب على مدار البطولة من شبح الإصابات الذى حصد ناصر ماهر وكريم العراقى خلال البطولة ومن قبلهما محمود مرعى وطاهر محمد طاهر، وكذلك يغيب عمار حمدى للإيقاف لتراكم البطاقات الصفراء.

وسيحاول غريب وجهازه المعاون الخروج من هذا المأزق بالاستعانة بأوراق جديدة من على دكة البدلاء لشغل مركزى الجناح الأيمن ولاعب الوسط صانع الألعاب، وسيكون من أبرز الأوراق المرشحة لحل تلك المعضلة محمد صادق وعبدالرحمن مجدى وإمام عاشور.

وينتظر أن يستمر غريب على طريقته منذ بداية البطولة (3/1/3/3) والتى تتحول فى الحالة الدفاعية إلى (5/4/1)، بانضمام ظهيرى الطرف أحمد فتوح ومحمد عبدالسلام إلى الثلاثى الدفاعي، وتراجع صانع الألعاب لأداء المهام الدفاعية رفقة أكرم توفيق فى خط الوسط، لخلق زحام أمام هجوم المنافس.

البريد المصري

اعلان الوفد

أهم الاخبار