رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مى سليم تظهر بثلاثة وجوه فى رمضان

فن

الأربعاء, 06 مايو 2015 08:07
مى سليم تظهر بثلاثة وجوه فى رمضان
حوار - دينا دياب:

حالة من النشاط الفنى تعيشها الفنانة مى سليم فهى تشارك فى رمضان بـ3 شخصيات مختلفة، ما بين بنت البلد الشعبية والحبيبة الأرستقراطية والزوجة الغيورة تعيش فى استديوهات التصوير للمشاركة بشكل مختلف فى رمضان، وتحتفل هذه الأيام بنجاح فيلمها «زنقة الستات» والذى جسدت خلاله شخصية راقصة تسعى للخروج من سيطرة أهلها.. التقينا بالفنانة مى سليم:

< كيف ترين ردود الفعل حول الفيلم؟

- الحمد لله الفيلم منذ أول يوم لعرضه حقق نجاحاً كبيراً ووجدت الجمهور متفاعلاً جداً مع الأغنية ومع شخصيتى خاصة أن الفيلم يقدم نماذج مختلفة من المجتمع وكل من شاركوا فى الفيلم قدموه بشكل كوميدى راق واعتمدنا على إضحاك الجمهور برسالة جيدة.

< كيف استعددتِ لشخصية «شكرية تورتة»؟

- الشخصية صعبة، فهى لراقصة متعثرة فى حياتها ما بين زوج أمها وزوجة أبيها، ورغم أنى جسدت شخصية الراقصة كثيراً وكان آخرها فى فيلم «عش البلبل» وأنا أحب أن أظهر كفنانة استعراضية واستمتع أن أظهر كل مواهبى ولكن شخصية «شكرية» كانت صعبة لأنها كانت فتاة من بيئة شعبية ولها ملامح غريبة عنى ولذلك أخذت وقتاً طويلاً للتجهيز لها.

< ماذا جذبك لسيناريو الفيلم؟

- إنه يقدم نموذجاً محترماً للكوميديا دون أى ألفاظ إباحية أو مشاهد خادشة للحياء، الفيلم يقدم الكوميديا بمشاهد دون إفيهات ساذجة وهذا ما أثار انتباهى، بالإضافة إلى أن كل شخصية فيه أخذت حقها فى التصوير وظهرت بشكل مختلف ومميز وسعدت بالشخصية.

< تقدمين أيضا دور فتاة شعبية فى مسلسل «حوارى بوخارست».. فما الجديد الذى تقدمينه؟

- الشخصيتان مختلفتان تماماً، فشخصية

«شكرية» فتاة شعبية لكنها طيبة تعانى من القهر فى حياتها وسعيها لتصبح راقصة مشهورة وهى لا تجيد الرقص لكن فى مسلسل «حوارى بوخارست» أقدم شخصية «سامية» الفتاة التى تعيش فى حارة وتحب سيد بوخارست «أمير كرارة»، ولكنها تظهر كل خبايا الفتاة التى تعيش دور الرجل فى المناطق الشعبية فتعلمت فتح المطواة، والحديث بطريقة فجة وفى نفس الوقت أظهر رومانسية فهى شخصية مركبة وصعبة وأراهن على نجاحها.

< للمرة الأولى تظهرين كفتاة محجبة ضمن أحداث مسلسل المطلقات؟

- المسلسل يجسد أزمة الطلاق فى المجتمع المصرى، ولم أكن أنوى المشاركة فيه نظراً لمشاركتى فى عدد كبير فى مسلسلات رمضان لكن السيناريو مكتوب بحرفية شديدة، وأجسد خلاله شخصية صعيدية محجبة وهى المرة الأولى التى أظهر خلالها بهذا الشكل، وسبق أن اعتذرت عن دور الصعيدية لأنه يحتاج إلى تدريبات كثيرة ولكن تدربت كثيراً حتى أستطيع تجسيد الشخصية خاصة أن أداء الشخصية الصعيدية يضيف كثيراً للفنان.

< العديد من المسلسلات قدمت نماذج لمشاكل 4 فتيات منها «قلوب»، «حكايات بنات» وهل هذا اتجاه لمناقشة قضايا النساء فقط؟

- الأعمال الفنية تناقش قضايا المجتمع، والمرأة جزء كبير من هذا المجتمع، وتناول قضايا المرأة مرتبط أيضا بقضايا الرجل، والعمل يركز على قضايا الطلاق ونظرة المجتمع له وهذا من المؤكد أنه يناقش قضايا بين الرجل والمرأة

التى تواجه قضايا الطلاق فى المجتمع تكون مع المطلقة وليس مع المطلق لأننا فى مجتمع ذكورى نظرته للأنثى دائماً مختلفة.

< تشاركين أيضاً فى مسلسل «نصيبى وقسمتك»، ما الجديد الذى تقدمينه فيه؟

- أقدم شخصية كوميدية رومانسية وهو عمل قريب إلى قلبى فهو يقدم أزمة الزواج الحالية من خلال الشاب الذى يجسد دوره هانى سلامة والذى يبحث عن زوجة، لكنه يجد مشاكل معها، والمسلسل حلقات منفصلة متصلة وبعيد تماماً عن كل الأعمال التى ناقشت قضايا البحث عن الزوجة فهو عمل كوميدى خفيف يكشف أسرار العلاقات الشخصية بين الناس وصعوباتها.

< وماذا عن مسلسل «ولى العهد»؟

- أجسد خلاله فتاة رقيقة يخطبها بطل العمل وتحدث مشاكل فى الزواج بينهما وأظهر فى مشاهد قليلة لكنها مؤثرة وأنا شاركت فى هذا العمل من أجل المخرج محمد النقلى الذى أعشق العمل معه.

< هل مشاركتك فى السينما والتليفزيون أبعدتك عن الغناء؟

- على العكس أنا مطربة فى الأساس وأعتز بموهبتى فى الغناء والتمثيل، وكما أهتم باختيار سيناريوهات جيدة أحافظ على إحياء حفلات وسجلت أغانى ألبومى الجديد والذى يحمل 11 أغنية وستطرحه شركة مزيكا فى موسم الصيف، وفى كل الأحوال أنا فنانة شاملة أحب التغيير من نفسى وتقديم أى شىء يضيف إلى مستواي.

< ألا ترين أن مشاركتك كل عام فى عدد كبير من المسلسلات قد يؤثر على نجوميتك ويجعلك دائما فى الصف الثانى؟

- لم تعد السينما أو الدراما تهتم كثيراً بالنجم الأوحد، فى الأساس البطولة الجماعية هى التى تحقق النجاح المطلوب، وجميع الأعمال درامياً وسينمائياً أصبحت البطولة الجماعية فيه هى التى تلفت نظر الجمهور، بالإضافة إلى أن السيناريو الجيد هو الذى يحقق النجاح فى العمل، فعندما يعرض علىَّ عمل لا أنظر للمال ولا أهتم بوضع اسمى فى البداية أو النهاية لكننى أهتم فقط بدورى ومدى اختلافه عن الأدوار التى قدمتها من قبل وكل عمل أشارك فيه أبحث عن شكل جديد أحاول الظهور من خلالها.

أهم الاخبار