رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أدباء البداري يطالبون النبوي بمسرح بقصر الثقافة الجديد

فن

الثلاثاء, 14 أبريل 2015 11:06
أدباء البداري يطالبون النبوي بمسرح بقصر الثقافة الجديد
كتب – مصطفى دنقل

طالب أدباء وشعراء البداري، بإدراج مبنى مخصص للمسرح بقصر ثقافة البداري الجديد، وذلك ضمن الأعمال الإنشائية التي تتم حالياً من قبل صندوق التنمية الثقافية التابع لوزارة الثقافة.

وقال رئيس نادي الأدب، الشاعر عصمت نفاديت إنهم فوجئوا بعدم وجود مبنى مخصص للمسرح بمبنى قصر ثقافة البدارى الجديد، مشيراً إلي أن المسرح هو عصب الحياة الثقافية، فكيف تتغافل الوزارة عن إنشاء مسرح بالمبنى الجديد.

من جانبه، أكد الشاعر ماهر مهران، أنه طالب شخصيا بالاهتمام بوجود مسرح بالبداري- خلال مشاركته بمؤتمر أدباء مصر الأخير، والذي استضافته أسيوط، في دورته التاسعة والعشرين في ديسمبر 2014- وتم

بالفعل إدراجهم ضمن توصيات المؤتمر.

وقال إنهم تلقوا وعدًا بتخصيص مبلغ 4 ملايين للمبنى الجديد، إلا أنهم فوجئوا بأنه مليون وسبعمائة ألف فقط، بالإضاة إلى عدم وجود مبنى للمسرح بالمرة، ولكنه أشبه بمكتبة متطورة وليست قصر ثقافة كما كانت الوعود.

وأوضح مدير ثقافة البداري، الأديب محمد شافع أن مساحة الأرض المخصصة لبناء قصر ثقافة البدارى 800 متر تقريبا، إلا أن مساحة المباني هي على مساحة 300 متر فقط، وتوجد مساحة كافية لبناء المسرح داخل الموقع.

وجدد "مهران" إلحاح الأدباء في طلبهم بإنشاء مسرح داخل المبنى، خدمة للعمل الثقافي، والذي سيستفيد منه عدة مراكز إدارية لتنفيذ الأنشطة المسرحية، وتخفيفاً للعبء عن قصر ثقافة أسيوط.

ومن جانبهم، تساءل الأدباء: "كيف يتسنى توصيل المنتج والرسالة الثقافية؛ دون وجود مسرح تقام عليه الأنشطة والفعاليات المختلفة التي تجذب الجمهور، كعرض المسرحيات وعروض الفرق الشعبية والكورال ومسرح الطفل وغيرها؟!!".

وطالبوا كل من، الدكتور عبد الواحد النبوي وزير الثقافة، ورئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، الفنان المسرحي محمد ناصف، ورئيس الإقليم الدكتورة فوزية أبو النجا، بسرعة التدخل لإدراج وبناء مسرح ضمن مبني قصر الثقافة الجديد الذي بدأ العمل فيه، حيث أن المساحة المخصصة؛ تسمح بذلك العمل، وحتى يكون المُخرَجْ الثقافي في أبهى حُلله لأهالي البداري والمراكز المجاورة الذين يستحقون ذلك وأكثر، حسب وصفهم.

 

أهم الاخبار