رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المخرج الفرنسى"بواسيه" بمهرجان الأقصر للسينما

فن

السبت, 31 يناير 2015 13:27
المخرج الفرنسىبواسيه بمهرجان الأقصر للسينما
الأقصر – بوابة الوفد - حجاج سلامة:

أقام مهرجان الأقصر للسينما المصرية والأوروبية في أخر أيام دورته الثالثة مؤتمرًا صحفيًا للمخرج الفرنسي إيف بواسيه رئيس لجنة تحكيم المسابقة الرسمية بالمهرجان، وأدار الندوة الناقد الفني يوسف شريف رزق الله.

بدأ المخرج الفرنسي كلمته معبرًا عن سعادته بتواجده في هذه الدورة من المهرجان، بالإضافة إلى كونه عضو لجنة تحكيمه، مشيرًا إلى أنه بالرغم من أن الأفلام المتواجدة على مستوى جيد إلا أنه ما أحزنه هو عزوف الجمهور في الأقصر على مشاهدتها، واقتصار الإقبال على عدد من الأفلام المصرية مثل الفيل الأزرق وبتوقيت القاهرة وديكور.

كما تطرق بواسيه، - بحسب بيان صدر اليوم - خلال المؤتمر إلى التطرف والأحداث الإرهابية التي تحدث في العالم والتي كان اخرها حادث "شارل ايبدو" ، قائلا "الفن لا يستطيع أن يغير

وجهة نظر شعب كامل تجاه قضية معينة، كما أن الدول العربية هي الأولى بهذا الدور في أن تقوم بإنتاج تلك الأفلام التي تحارب الإرهاب وتنقل وجهة نظر صحيحة عنهم للغرب".

فيما أكد رئيس لجنة التحكيم على أن أعماله تهدف بشكل رئيسي إلى معالجة أمور حساسة بالنسبة للدولة والمؤسسات، مشيرًا إلى أنه دائمًا ما يجد العراقيل التي تضعها فرنسا أمام أعماله، حيث يعتبر نفسه من اكثر المخرجين المفروض عليهم قيود، لما يواجهه من مشاكل كثيرة مع الرقابة وذلك بسبب تبنيه وجهة مخالفة لتوجهات الحكومة، وذلك يرجع إلى أن الدولة تمول الأفلام بشكل أو بآخر وهو ما يجعلها متحكمة بشكل ليس

بقليل في عملية صناعة السينما.

وضرب بواسيه مثالًا على كلامه بأنه كان هناك فيلمًا يدور حول العنصرية ضد العرب، فقامت الرقابة بمنعه لمن هم أقل من 18 عامًا، وهو ما يعتبر خسارة فادحة لمنتج الفيلم لوضع في تلك القائمة، وفي محاولة لتدارك الموقف تم منع الفيلم لمن هم أقل من 12 عامًا.

أما عن علاقته بالسينما المصرية فقال أن تواجد السينما المصرية في فرنسا قليل نوعًا ما، ولكن يعرف بعض من الأفلام المصرية وعلى رأسها أفلام الراحل يوسف شاهين، مؤكدًا أنه تعامل مع بشكل شخصي ويعرف بعض من أفلام، كما يعرف أيضًا فيلم "عمارة يعقوبيان".

وفي رد منه على سؤال حول إمكانيه اتجاهه لعمل أفلام تجمع الثقافة المصرية والفرنسية، أوضح "أنه بدأ كتابة فيلم عن شامبليون معتبرًا أن ذلك العمل يعتبر جسرًا للتواصل ما بين البلدين، حيث أن شامبليون ارتبط بصداقة مع المصريين عندما نجح في فك رموز حجر رشيد، واتوقع ان يكون هذا الفيلم من اقوي الافلام القادمة".

 

أهم الاخبار