صدور ترجمة عربية لدراسة أمريكية عن الديمقراطية في مصر

فن وثقافة

الاثنين, 08 أغسطس 2011 07:10
القاهرة-أ.ش.أ:

 أصدر المركز القومي للترجمة طبعة عربية من كتاب "الديمقراطية في الخطاب السياسي المصري المعاصر"، الذي يعد أحد الدراسات الأجنبية المهمة في حقل تحليل الخطاب السياسي العربي.

 

الكتاب من تأليف الدكتورة ميشيل دون، أستاذ اللغويات بجامعة جورج تاون، وترجمه عن الإنجليزية الدكتور عماد عبد اللطيف، الباحث المتخصص

في البلاغة وتحليل الخطاب بجامعة القاهرة، وصاحب العديد من الدراسات حول الخطاب السياسي العربي.

ويركز الكتاب على الكيفية التي يتم من خلالها النقاش حول الديمقراطية في مصر في نهاية التسعينيات وأوائل القرن العشرين، وأسباب هذا النقاش.

وتوضح المؤلفة أن اهتمامها بتحليل الخطاب السياسي المصري حول الديمقراطية يرجع إلى غموض الرؤية بشأن المستقبل الذي تتوجه إليه مصر؛ حيث توجد رؤى متصارعة حول ما يحدث: رؤية تقوم الحكومة وأنصارها بالترويج لها، ترى أنه يوجد تقدم بطيء لكنه ثابت نحو الديمقراطية، ورؤية مضادة يقوم السياسيون المعارضون ونشطاء الحقوق المدنية بالترويج لها، ترى أنه يوجد تدهور ثابت في الحريات السياسية والمدنية.

أهم الاخبار